عنصرية وتنمر.. مشهدان في مسلسل "خلي بالك من زيزي" يثيران الغضب والسخرية

لفتت الطفلة ريما مصطفى أنظار رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قدمت مشهدا حول ممارسة الأطفال للتنمر في المدارس.

الطفلة ريما مصطفى في أحد مشاهد مسلسل "خلي بالك من زيزي" (مواقع التواصل الاجتماعي)
الطفلة ريما مصطفى في أحد مشاهد مسلسل "خلي بالك من زيزي" (مواقع التواصل الاجتماعي)

مشهدان لم يمرا بصورة عابرة في "خلي بالك من زيزي"، ذلك المسلسل الرمضاني الاجتماعي الذي يناقش مجموعة من القضايا الأسرية والنفسية، أحدهما أثار غضب شريحة كبيرة من المشاهدين، بينما أثار المشهد الثاني موجة من التفاعل والسخرية عبر منصات التواصل الاجتماعي.

جاء المشهد الأول في عتاب "مراد" لشقيقته حين قال لها "واحدة بتربيتك وتعليمك تتجوز واحد فلاح ياخدها المنصورة في بيت عيلة لتخدم أمه وأخواته".

مراد الذي يبدو خلال الأحداث أنه ينتمي لعائلة عريقة ومثقفة، وتحمل والدته تاريخا في النضال الحقوقي والنسوي، يرفض زواج شقيقته من شاب ثري من مدينة المنصورة، الواقعة شمالي محافظة القاهرة، التي بدت خلال أحداث المسلسل أنها ريفية، وهو ما تسبب في شعور أهل زوج الشقيقة بفوقية صهرهم (مراد).

أثار المشهد ردود فعل غاضبة من المتابعين، لا سيما أن شخصية (مراد) تبدو مثالية وحكيمة خلال الأحداث، وتقديم تلك الرؤية تجاه شريحة كبيرة من المشاهدين تحمل عنصرية تجاه أبناء محافظات الأقاليم.

 

"يا فلاحة"

وبينما أثار المشهد الأول ردود فعل غاضبة، لفتت الطفلة ريما مصطفى أنظار رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تداول جانب من أحد مشاهدها في نفس المسلسل، إذ كانت تمارس التنمر والعنصرية بطريقة طفولية شائعة بين الأطفال في المدارس.

وتناول مدونون العديد من التعليقات المضحكة المرافقة لصورة ريما، خلال مشهد لها وهي تقول "إحنا عرفنا إن اسمك عطيات مش تيتو وإنك فلاحة يا كدابة"، بمواقف يمكن قياسها على نفس الوزن.

وقال مغردون إن الطفلة ريما استطاعت خلال ثوان قليلة إثبات حضور وموهبة تنافس بها الكثير من نجوم الصف الأول، بأدائها دور الطفلة المتنمرة على زملائها.

وعلى منصة تيك توك، قلد المئات من المستخدمين للتطبيق أداء عطيات بصورة طريفة للتعبير عن إعجابهم بدورها. وتقوم ريما بدور زميلة لطفلة أخرى تدعى "تيتو" بالمدرسة وواحدة من أبطال العمل الرئيسيين، إذ تعاني تيتو من اضطراب نقص التركيز وفرط الحركة ADHD، وتواجه تنمر زملائها في المدرسة بسبب ما تمر به من أزمة نفسية لانتقالها إلى مدرسة في محافظة القاهرة وتركها لمدينة المنصورة التي اعتادت عليها بسبب انفصال والديها.

التنمر في حلقات المسلسل أثار حفيظة أهالي مدينة المنصورة، بسبب الإساءة لهم على حد وصفهم، بينما رأى آخرون أن العمل الدرامي يناقش ما يرفضه الأهالي تحديدا وهو أثر تجاهل العلاج النفسي لجميع أفراد المجتمع.

ورغم التعليقات الساخرة على المشهد فإن أداء الطفلة ريما (في دور ساندي) عكس مشكلة هامة في التربية وهي التنمر بين أطفال المدارس، والعنصرية التي يزرعها الآباء في أطفالهم تجاه أقرانهم المختلفين عنهم.

 

بينما استخدم رواد منصات التواصل الاجتماعي المشهد في تركيب الصورة على مواقف مشابهة ضاحكة

https://twitter.com/day_llight/status/1385048252983173125

مسلسل "خلي بالك من زيزي" بطولة أمينة خليل ومحمد ممدوح وعلي قاسم، وأشرفت على كتابته مريم نعوم، ومن إخراج كريم الشناوي.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

المزيد من فن
الأكثر قراءة