التحول الكامل.. نجوم غامروا بنجاحهم لتقديم هذه الأدوار

أرنولد شوارزنيغر في دور استثنائي بفيلم "ماغي" (مواقع التواصل الاجتماعي)
أرنولد شوارزنيغر في دور استثنائي بفيلم "ماغي" (مواقع التواصل الاجتماعي)

إن القدرة على التحول بالكامل إلى شخصية معينة مهارة مطلوبة بالنسبة للممثلين. ومع ذلك، ظل العديد من الممثلين المشهورين محصورين في شخصيات محددة في كثير من الأحيان؛ لكن حتى يتمكن الممثل من إبراز موهبته عليه أن يبتعد عن منطقة الأمان، ويؤدي أدورا غير التي اعتاد عليها.

في هذا التقرير، استعرض موقع "برايت سايد" (Brightside) الأميركي قائمة بممثلي هوليود، الذين قيّموا موهبتهم الحقيقية من خلال تأدية أدوار غير مألوفة.

أرنولد شوارزينغر

يرتبط اسم أرنولد شوارزينغر عادة بالشخصيات التي تحارب الشر وتفوز دائما؛ لكن في الفيلم الدرامي "ماغي" (Maggie) ظهر هذا الممثل في إطار جديد تماما، حيث يؤدي دور أب يقضي الأيام الأخيرة مع ابنته المصابة بفيروس الزومبي. وقد نال هذا الدور الجديد الذي خاطر بقبوله استحسان النقاد.

ريس ويذرسبون

تعد ريس ويذرسبون وجه الكوميديا ​​الرومانسية؛ لكن في مسلسلها الجديد "ذا مورنينغ شو"، تؤدي هذه الممثلة دور امرأة قوية تناضل من أجل الحقيقة والعدالة؛ لتكتب بذلك صفحة جديدة ومختلفة في مسيرتها المهنية.

جينيفر أنيستون

جينيفر أنيستون معروفة بتأدية دور الفتاة الطيبة والظريفة؛ لكنها قررت في 2014 الخروج أخيرا عن هذه الصورة النموذجية. أدت أنيستون الدور الرئيسي في الدراما النفسية في فيلم "كيك" (Cake)، الذي يروي قصة امرأة تعاني من آلام مزمنة وتحضر حصص الدعم النفسي. نالت هذه الخطوة استحسان الجمهور على نطاق واسع، وتم ترشيح الممثلة لجائزة غولدن غلوب وجائزة نقابة ممثلي الشاشة.

جود لو

الدور النمطي لجود لو هو دور الرجل المغرور والساحر والذكي، وهناك العديد من الأفلام التي تميزه بهذا النوع من الشخصيات. لكن في فيلم "البابا الشاب" (Young pope) للمخرج باولو سورينتينو، أتقن هذا الممثل دور رئيس أساقفة نيويورك السابق.

مارغوت روبي

إن مارغوت ناجحة في تأدية دور الفتاة الشقية؛ لكنها خرجت عن المعتاد ومثلت دورا تاريخيا في فيلم "ماري ملكة أسكتلندا" (Mary Queen of Scots)، الذي يحكي قصة ماري ستيوارت وإليزابيث الأولى. لم تنجح روبي في إتقان الدور فحسب؛ بل مرت أيضا بتحولات جسدية ملحوظة، حيث اضطرت إلى الخضوع لجلسة مكياج لمدة 4 ساعات؛ لجعل وجهها يبدو كأنه مصاب بالجدري.

هيلينا بونهام كارتر

أبدعت هيلينا بونهام كارتر في تصوير السحرة وشخصيات القصص الخيالية الأخرى؛ لكنها هذه المرة أدت دور شخصية واقعية في الموسم الثالث من مسلسل "التاج" (The Crown) في دور الأميرة مارغريت. وقد كانت كارتر رائعة بشكل مدهش في تأدية دور السيدة الملكية الأنيقة، ونجح المسلسل في تحقيق جماهيرية هائلة خلال عرضه على منصة "نتفليكس" (Netflix).

دواين جونسون

عادة ما يمثل دواين جونسون دور الرياضي صاحب الكاريزما؛ لكن في فيلم الكوميديا ​​الإجرامية "بي كول"، أدى دورا مختلفا تماما من خلال تجسيد شخصية مجرم يريد أن يصبح نجما سينمائيا.

إيدي ميرفي

لطالما كان لدى إيدي ميرفي موهبة فنية رائعة، وفي 2006 تمكن من إثبات قدرته على القيام بأدوار درامية. في فيلم موسيقي "فتيات الأحلام" (Dreamgirls) أدى دور مطرب موهوب لا يعتقد أن الموسيقى يجب أن تكون تجارية، وتم ترشيحه لجائزة الأوسكار عن هذا الدور.

بن ستيلر

يتقن بن ستيلر تأدية دور الفاشل ويتألق في الأفلام الكوميدية؛ لكن في فيلم "غرينبيرغ" (Greenberg)، أدى دورا من نوع مختلف، حيث يفقد وظيفته ويترك المستشفى بعد انهيار عصبي. كان الفيلم ناجحا، وتلقى العديد من المراجعات الإيجابية.

 

المصدر : الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

المزيد من فن
الأكثر قراءة