يعشق إسرائيل.. فنانون ومثقفون يرفضون تكريم مهرجان الجونة السينمائي لممثل فرنسي

الممثل الفرنسي جيرارد ديبارديو أمام حائط البراق بساحة المسجد الأقصى (مواقع التواصل)
الممثل الفرنسي جيرارد ديبارديو أمام حائط البراق بساحة المسجد الأقصى (مواقع التواصل)

أكد بيان وقع عليه مئات السينمائيين والكتاب والشخصيات العامة الرفض لتكريم الممثل الفرنسي "العاشق للكيان الصهيوني" جيرارد ديبارديو ضمن فعاليات مهرجان الجونة السينمائي، وذلك "خرقا لما أجمعت علية الجمعية العمومية لاتحاد النقابات الفنية وغالبية فناني مصر من رفض كل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني ومؤيديه، فضلا عن أن هذا الممثل متهم في قضية اغتصاب في فرنسا ما زالت قيد التحقيق"، بحسب البيان.

وقال بيان الرافضين لتكريم ديبارديو "نعلن شديد رفضنا لهذا التكريم بوصفنا مواطنين مصريين، ونرفض كافة أشكال التطبيع أو المساندة لكل من يدعم العدو الصهيوني الغاشم حتى تتحرر أراضينا العربية".

وتابع البيان الذي يتم تداوله بكثافة على منصات التواصل الاجتماعي لجمع المزيد من التوقيعات، "إن فناني مصر وكل مبدعيها يعلنون رفضهم لما ستقوم به إدارة مهرجان الجونة السينمائي حال تكريمها لهذا الممثل، ويطالبون إدارة المهرجان بإلغاء هذا التكريم الذي يهين قيم الإنسانية والكرامة"، مختتما "المجد لمثقفي وفناني مصر ومواطني مصر ضد التطبيع مع عدونا الصهيوني.. وتحيا جمهورية مصر العربية".

وكان على رأس الموقعين على البيان المخرجون علي بدرخان ومحمد فاضل وحامد سعيد، والفنانة فردوس عبد الحميد، والأكاديمي والناقد السينمائي مالك خوري.

وتصدى سينمائيون مصريون ومثقفون لمحاولة سابقة لتكريم المخرج الفرنسي كلود ليلوش المعروف بآرائه المؤيدة لإسرائيل في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وأجبروا إدارة المهرجان على إلغاء التكريم.

وسبق لمهرجان الجونة السينمائي تكريم المخرج اللبناني المطبع زياد دويري في دورة سابقة، كما دعا المهرجان -الذي يموله المليادرير المصري نجيب ساويرس وتدعمه وزارة الثقافة المصرية- الإعلامي الإسرائيلي شادي بلان ليحل ضيفا في دورة سابقة على مهرجان الجونة السينمائي.

والتقى الإعلامي الإسرائيلي بعدد من الفنانين المصريين والعرب، ودعاهم إلى زيارة تل أبيب للتعرف على السينما الإسرائيلية عن قرب والتعاون الفني المشترك، وهوجم فنانون مصريون من متابعيهم على منصات التواصل بسبب ظهورهم في صور تجمعهم به، ونفى عدد منهم في حساباتهم الشخصية معرفتهم بهويته مثل الفنان الكوميدي محمد هنيدي.

تاريخ ديبارديو

وسرد المدون في الشأن السينمائي أحمد قرمد جزءا من تاريخ جيرارد ديبارديو الفني، مطالبا بعدم تكريمه، ولفت إلى أن ديبارديو يسافر كثيرا إلى إسرائيل، وغنى فيها أغاني "رسائل حب في حيفا ثم انتقل إلى تل أبيب بعد ذلك وغنى بها".

وتابع في منشور له على فيسبوك أنه قام ببطولة فيلم "مرحبا وداعا" (Hello Goodbye) الذي "يدعو لتهويد القدس العربية وتم تصويره في أرض دولة فلسطين العربية المحتلة".

وكرم ديبارديو المخرج الإسرائيلي يران كولوريني مخرج فيلم "زيارة الفرقة الموسيقية"، ومنحه بنفسه الجائزة الكبرى في مهرجان أوكرانيا عن هذا الفيلم.

وبحسب قرمد، دأب جيرارد ديبارديو على حضور عروض مسرحية في إسرائيل، كما اعترف ديبارديو بحبه لها بقوله "أنا حقا أحب إسرائيل لكن ما أحبه بشكل خاص هو تل أبيب".

وتنطلق الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي هذا العام بنصف طاقته، في ظل الإجراءات الاحترازية في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بحسب بيان إدارة المهرجان، ويكرّم الممثل المصري خالد الصاوي.

ووفق بيان لإدارة المهرجان فقد "أعاد فريق مهرجان الجونة تصور الدورة الرابعة للمهرجان للتغلب على التحديات المفروضة المتعلقة بوباء كوفيد-19″، ويوفر المهرجان "كل معايير السلامة والأمان للحضور وبروتوكولات التطهير للقاعات لأجل ضمان تجربة مهرجانية ممتعة وآمنة في الوقت ذاته".

ومن المقرر أن يقام المهرجان في الفترة ما بين 23 و31 أكتوبر/تشرين الأول الحالي، في حين ستقام فعاليات منصة الجونة السينمائية، ذراع المهرجان الخاصة بالصناعة، في الفترة ما بين 25 و29 من الشهر ذاته.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

بينما كان البيت الأبيض يشهد توقيع اتفاق سلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين، ويردد الموقعون شعارات حول بطولاتهم لجلب السلام للمنطقة؛ كان الفلسطينيون يضربون مدينة أسدود الإسرائيلية بالصواريخ؛

المزيد من سينما
الأكثر قراءة