قطر تستضيف حفل توزيع جوائز المهرجان الدولي لأفلام جنوب الهند

المشاركون في المؤتمر أكدوا سعيهم لإقامة حفل استثنائي في الدوحة (الجزيرة نت)
المشاركون في المؤتمر أكدوا سعيهم لإقامة حفل استثنائي في الدوحة (الجزيرة نت)

عماد مراد-الدوحة

بمشاركة أكثر من مئتي شخصية من مشاهير السينما الهندية، أعلن الثلاثاء في الدوحة استضافة قطر للمرة الأولى الحفل السنوي لتوزيع جوائز المهرجان الدولي السينمائي لأفلام جنوب الهند (سايما 2019).

الجوائز التي ستوزع في الحفل -الذي سيعقد يومي 15 و16 أغسطس/أب الجاري في صالة لوسيل الرياضية التي تتسع لنحو ثمانية آلاف شخص- قسمت إلى 18 فئة، تشمل كل جوانب الإنتاج السينمائي، سواء التمثيل، أو الإخراج، أو المؤثرات الصوتية والمرئية.

ويسعى الحفل -الذي يقام سنويا في عدة دول آسيوية؛ منها ماليزيا وسنغافورة- إلى استغلال التأثير الكبير للسينما الهندية على مستوى العالم، واستقطاب جمهور جديد من عشاق سينما بوليود في العالم، حيث يعد "سايما" من أهم فعاليات السينما الهندية مشاهدة ومتابعة.

المشاركون في المؤتمر الصحفي يتحدثون عن الخطوات التنفيذية للحفل (الجزيرة نت)

صنّاع السينما
ويسلط الحفل الأضواء العالمية على سينما جنوب الهند، وإيجاد منصة تفاعلية لصناع سينما جنوب الهند للتواصل مع جمهورهم، حيث يحتفي "سايما" بسينما جنوب الهند عبر أربع فئات، هي: "تيلوغو، وتامي، وكنادا، وماليالم"، وتقدم الجوائز للفائزين ضمن تلك الفئات.

ويأتي هذا الحفل في إطار برنامج العام الثقافي قطر-الهند 2019، الذي يعمل على تعزيز التفاهم المشترك بين الهند وقطر من خلال دعوة الجمهور في البلدين لاستكشاف أوجه الشبه والاختلافات بين الثقافتين والاحتفاء بهما.

وخلال مؤتمر صحفي عُقد بالدوحة اليوم، وصفت مشاعل شهبيك من المجلس الوطني للسياحة بقطر استضافة حفل توزيع جوائز سايما بأنه حدث تاريخي يعزز التعاون الثقافي بين البلدين، مشددة على أن المجلس بذل كافة الجهود من أجل نسخة مميزة للحفل.

وأضافت شهبيك أن الحفل يعد تتويجا لفعاليات موسم "الصيف في قطر" الأكبر من نوعه هذا العام، الذي تضمن فعاليات رياضية وثقافية وترفيهية كانت الهند مشاركة في جميع هذه الفعاليات نظرا للاحتفال بالعام الثقافي قطر- الهند 2019.

جانب من حفل إطلاق العام الثقافي القطري الهندي (الجزيرة-أرشيف)

نسخة استثنائية
أما الرئيس التنفيذي لمهرجان "سايما" فيشنو إندوري، فقد توقع أن تكون النسخة الثامنة من المهرجان استثنائية، سواء من حيث الحضور والمشاركة في المهرجان، أو من حيث المتابعة لجوائز وأفلام المهرجان حول العالم.

وأضاف إندوري -في تصريح للجزيرة نت- أن حفل توزيع الجوائز سيشهد مشاركة واسعة لشخصيات سينمائية مشهورة في الهند، مثمنا الدعم الذي تلقاه "سايما" من المجلس الوطني للسياحة بقطر من خلال تسهيل كافة إجراءات إقامة الحفل في الدوحة.

وعن سبب اختيار الدوحة لإقامة الحفل هذا العام، قال إندوري إن إدارة المهرجان تستهدف الوصول إلى منصات جديدة تخاطب من خلالها شعوب العالم عبر لغة السينما، مشددا على أن السينما الهندية حققت نجاحا كبيرا في منطقة الخليج والعالم أجمع، وهذه المهرجانات تعزز هذا النجاح.

قال الرئيس التنفيذي لسايما إن هناك فرصة حاليا للبحث عن إمكانية التعاون مع جهات الإنتاج القطرية

إنتاج قطري
وعن فرص إنتاج سينمائي قطري-هندي في المستقبل، قال الرئيس التنفيذي لسايما إن الحفل يعد التجربة الأولى للتعاون مع قطر، ولكنه لن يكون الأخيرة؛ فهناك فرصة حاليا للبحث عن إمكانية تحقيق ذلك مع جهات الإنتاج القطرية.

وعبّرت الممثلتان الهنديتان أندريا جيريميا ومانفيكا هاريش عن سعادتهما للتواجد في الدوحة، والمشاركة في هذا المهرجان السنوي المهم، مثمنين حجم الاستعدادات الكبيرة الجارية لنجاح هذا الحفل الكبير.

وتنقسم عروض الأفلام -التي ستستمر على مدى يومين- إلى أربع لغات، حيث ستعرض أفلام التيلجو والتاميل في 15 أغسطس/آب، وستعرض أفلام الكانادا والمالايا في 16 أغسطس/آب.

المصدر : الجزيرة