الجزء الثالث من "آنت مان".. حالة خاصة في عالم مارفل

أتت أهمية آنت مان لسلسلة أفلام مارفل من كونها تستكشف مناطق جديدة تدعم باقي الأفلام (مواقع التواصل)
أتت أهمية آنت مان لسلسلة أفلام مارفل من كونها تستكشف مناطق جديدة تدعم باقي الأفلام (مواقع التواصل)

لمياء رأفت 

أعلنت إستوديوهات مارفل بدء العمل في الجزء الثالث من سلسلة أفلام "آنت مان" (Ant-Man) أو الرجل النملة، الذي سيعود له كذلك مخرج الجزأين الأول والثاني بيتون ريد، ومن الطاقم القديم سيعود كل من بول رود في دور "آنت مان" أو "سكوت لانغ"، وإيفانجلين ليلي ومايكل دوغلاس في أدوارهما الرئيسية.

حالة خاصة في مارفل
تمثل عودة المخرج بيتون ريد لإخراج الجزء الثالث حالة خاصة في أفلام مارفل، فمن المعتاد تغيير المخرجين من بين كل فيلم وآخر، ليكون هو الوحيد الذي يقدم ثلاثة أفلام من مارفل للشخصية ذاتها، يليه ريان كوجلر الذي أعلن عودته لتقديم الجزء الثاني من فيلم بلاك بانثر، ولكن يعتقد المديرون التنفيذيون في إستوديوهات مارفل أن بيتون لديه فهما حقيقيا لعام آنت مان، ويرغبون في رؤيته ينهي هذه الثلاثية.

وبالنسبة لبطله بول رود ستكون تلك المرة الخامسة التي يقدم فيها دور البطل آنت مان، حيث قدمه من قبل في أفلام "آنت مان" بجزأيه و"كابتن أميركا.. الحرب الأهلية"، و"الأفنجرز.. إند غيم"، وقد حقق الجزء الأول من الفيلم 519.3 مليون دولار عام 2015، وحقق الجزء الثاني إيرادات بلغت 622.7 مليون دولار العام الماضي.

منقذ الجميع
مع انتهاء فيلم "أفنجرز.. الحرب اللانهائية" وضع الكتاب أنفسهم في أزمة كبيرة، وقد استطاع الشرير ثانوس إفناء نصف البشرية بطرقة أصبع -حرفيا- وإضافة إلى الخسائر البشرية فقد فريق الأفنجرز تقريبا نصفه.

ولكن كان لدى كتاب السيناريو خطة أخرى، تم الإعداد لها في الجزء الثاني من أفلام "آنت مان"، الذي فيه استكشف سكوت لانغ عالم الكم الفيزيائي الذي ساعد المنتقمين في العودة إلى الماضي، والحصول على أحجار الأبدية.

العودة للماضي، لم تحل عقدة الفيلم فقط، لكن كذلك استطاع مخرجا فيلم "إند غيم" الأخوين روسو استغلالها في إضافة العديد من المشاهد العاطفية، التي أثارت لدى المشاهدين مشاعر الحنين للأفلام السابقة ليتماهوا أكثر مع الشخصيات التي قابلوها من قبل في حوالي 20 فيلما، ليزداد تعاطفهم مع الخسائر في النهاية.

وقال كاتبا فيلم "إند غيم" كريستوفر ماركو وستيفن مكفيلي، إنه كان هناك جدل كبير حول استخدام السفر عبر الزمن في حل عقدة فيلمهما، لكن في النهاية، قرر الفريق الإبداعي اللجوء إليه عندما تمت الإشارة إلى أن أفلام"آنت مان" قد وضعت بالفعل الأساس من خلال استكشاف عالم الكم (الذي يستخدم بشكل أساسي في السفر عبر الزمن).

وأضاف ماركوس "كنا نحاول استكشاف كيف نخرج من الزاوية التي حبسنا أنفسنا فيها بنهاية فيلم "حرب اللانهائية"، وفكرة آلة الزمن كانت تبدو مطروقة للغاية في العديد من الأفلام السابقة، وخشينا أن تكون غبية ومثيرة للسخرية، ولكن بعد ذلك أدركنا أن سلسلة آنت مان التي لم نتعامل معها من قبل مهدت بطريقة علمية ووضعت بذور آلة الزمن فقررنا استغلالها".

وربما أتت أهمية آنت مان لسلسلة أفلام مارفل من كونها تستكشف على الدوام مناطق جديدة تدعم باقي الأفلام بشكل أو بآخر، فرغم أن أفلام "الرجل النملة" لم تحقق الإيرادات الخارقة مثل أفلام أخرى بالسلسلة، بل أول جزء تعدى نصف مليار دولار بقيمة بسيطة، فإن وجوده كان القول الفصل في أكثر من فيلم.

لم يعلن بعد موعد عرض الفيلم، لكن كيفن فيج المدير التنفيذي لإستوديوهات مارفل قال إن التصوير سيبدأ في عام 2020، مما يعني أنه من المحتمل عرضه في بدايات 2022، وبذلك يسبقه في العرض فيلم "دكتور ستراينج 2" وفيلم "ثور: الحب والرعد"، وألمح كيفين فيج أن أحداثه ستكون تالية لأحداث "أفنجرز: إند غيم" مباشرة.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية