وودي آلن يسحب شكواه ضد أمازون.. هل حصل على تعويض 68 مليون دولار؟

حاز آلن (84 عاما) على أربع جوائز أوسكار (غيتي)
حاز آلن (84 عاما) على أربع جوائز أوسكار (غيتي)

ياسمين عادل 

أخيرا سحب المخرج وودي آلن -الحائز على أربع جوائز أوسكار والبالغ من العمر 84 عاما- شكواه المقدمة ضد شركة أمازون، إذ يبدو أن تسوية مالية ما قد أجريت بين الطرفين مما ترتب عليه التصافي بين الجهتين.

وإن لم يعلن حتى الآن عن الرقم الذي حصل عليه آلن بالضبط، لكن أحد المصادر المطلعة على تفاصيل القضية عن قرب صرح لموقع "ديدلاين" أن ما من طرف خرج خاسرا لحساب الآخر.

اتهام بالتحرش
بدأ الأمر حين تقدمت ديلان فارو (ابنة آلن بالتبني) قبل عامين ببلاغ ضده واتهمته بالتحرش بها عام 1992 واغتصابها بالسابعة من عمرها، وهي الدعوى التي استمرت في تجديدها بانتظام بدعم من والدتها، لتزداد ضجتها وسط تصاعد حدة حركة "#أنا_أيضاً #MeToo".

وهو ما ترتب عليه إصدار عشرات الممثلين بيانا يعبرون خلاله عن أسفهم العميق للعمل مع آلن بالماضي، بل إن البعض أكدوا نيتهم عدم العمل مطلقا معه بالمستقبل، منهم النجمة والمخرجة غريتا غرويغ والممثل تيموثي شالاميت. 

وقد حاول بعض أبطال فيلم "يوم ممطر في نيويورك A Rainy Day in New York" الأخير لآلن بذاك الوقت النأي عن أنفسهم من الجدل المثار، وإعلانهم التبرع بدخلهم من الفيلم لعدة جمعيات خيرية.

68 مليون دولار
في الوقت الذي أصر آلن على نفي التهم عنه، مؤكدا ذلك بكونه طالما عمل مع مئات الممثلات على مدار عشرات السنوات، وعلى ذلك لم تشتك إحداهن منه يوما أو تتهمه بمثل تلك الاتهامات الجنسية، خاصة وأن أعماله بالأساس عادة ما انتصر خلالها للنساء ومشاعرهن أو على الأقل قدمهن على قدم المساواة مع الرجال.

لم يكن من إستوديوهات أمازون سوى اتخاذ قرار بالامتناع عن تمويل أو توزيع فيلم "يوم ممطر في نيويورك" عام 2018، تلاه إلغاء صفقة تضمنت ثلاث أفلام أخرى للمخرج نفسه.

وكان محامي الشركة قد برر ذلك بأن الدعاوي المرفوعة ضد آلن وموقف النجوم منه قد جعله منبوذا في هوليود، مما يعني أن العمل معه سيكون مغامرة إنتاجية محفوفة بالمخاطر ولا تحمد عقباها.

وهو ما استشاط آلن بسببه غضبا، قبل أن يتقدم بشكوى ضد أمازون في فبراير/شباط الماضي، مطالبا بتعويض قدره 68 مليون دولار، متهما إياها بإنهاء العقد القائم بينهما بشكل تعسفي وبدون وجه حق على أساس اتهامات سابقة طالته لم تثبت صحتها، بل إنها أسقطت تماما بعد تحقيقين منفصلين أجريا على مدى عدة أشهر. هكذا استمرت الدعوى بين آلن وأمازون تسعة أشهر قبل أن ينجح طرفاها أخيرا في الوصول إلى تسوية يبدو أنها جاءت مرضية للطرفين.

مازال مستمرا
يذكر أن فيلم "يوم ممطر في نيويورك" نجح بالنهاية في الوصول إلى شاشة العرض، ليصدر قبل شهور قليلة هذا العام بدلا عن 2018، وهو دراما أميركية من تأليف وإخراج آلن، أما البطولة فكانت من نصيب تيموثي شالاميت، وسيلينا غوميز، وإيلي فانينغ.

وكانت الأحداث قد جرت في إطار رومانسي كوميدي، حول شاب وفتاة يصلان مدينة نيويورك من أجل الاستمتاع بقضاء عطلة نهاية الأسبوع، إلا أن ظروفا جوية سيئة تتسبب بتغيير خططهما، مما ينتج عنه سلسلة غير متوقعة من المغامرات الطريفة والملهمة.

ومع أن الفيلم حصل على استحسان النقاد فجاءت تقييمهم للعمل إيجابيا، وقد منحه الجمهور تقييم بلغ 6.9 نقاط على موقع "آي.أم.دي.بي" (IMDb) الفني، فإن إيراداته لم تتجاوز 11.5 مليون دولار من أصل ميزانية بلغت 25 مليونا.

وإن كان ذلك يبدو أنه لم يقض على الحياة المهنية التي يحظى بها آلن بهوليود، إذ إنه يعتكف حاليا على العمل على فيلمه القادم "مهرجان ريفكين Rifkin's Festival" الذي سيلعب بطولته كل من جينا غيرشون، وكريستوف والتز، وإيلينا أنايا، ولويس جاريل، ووالاس شون، على أن يعرض في دور السينما عام 2020.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية