ريدلر والمرأة القطة في معسكر الشر.. ما الذي سيقدمه فيلم "باتمان" القادم؟

ستظهر "كات ومان" في مواجهة باتمان إلى جانب شرير الكوميكس الشهير "ريدلر" (مواقع التواصل)
ستظهر "كات ومان" في مواجهة باتمان إلى جانب شرير الكوميكس الشهير "ريدلر" (مواقع التواصل)

حسام فهمي 

عقب النجاح الساحق لفيلم "جوكر" (Joker) من بطولة خواكين فينكس وإخراج وتأليف تود فيليبس، ينتظر الجميع القادم في عالم "دي سي"، وهو الذي لم يصمد في المنافسة للسنوات العشر الماضية أمام عالم مارفل الممتد، ولكن يبدو أنه سيعود للمنافسة اليوم من بوابة الأفلام المنفردة، تماما كما حدث مع "الجوكر"، وهو بشكل قريب للغاية ما نتابعه الآن مع فيلم جديد هو "باتمان" (The Batman)

يحمل الفيلم الجديد على عاتقه مهمة إنقاذ إرث باتمان بعد أن أصبح شرير عالم دي سي المفضل "الجوكر" هو بطل جوثام الجديد، حيث تخطت إيرادات الفيلم 700 مليون دولار عالميا، هذا الفيلم أيضا يمثل رهانا شخصيا لمؤلفه ومخرجه مات ريفز الذي قبل بمهمة إنقاذ الفيلم بعد أن تخلى عنه الممثل بن أفليك.

بين بطل جديد يشكك العديد في موهبته، ومجموعة كبيرة من الأشرار في مواجهة "باتمان"، ننقل لكم أبرز ما يمكننا توقعه من هذا الفيلم المنتظر.

بول دانو هو الريدلر
أحد أبرز الأخبار عن فيلم "باتمان" الجديد هو اختيار الممثل الأميركي بول دانو للقيام بدور "الريدلر" (The Riddler)، الشرير الذي يعرفه محبو الكوميكس بشغفه بالألغاز، والذي يستمر في صراع طويل مع "باتمان"، حيث يجد الريدلر متعته من خلال تحدي باتمان بالعديد من الألغاز والقضايا المعقدة.

سيركز الفيلم بالأساس طبقا لما تم إعلانه على ماضي شخصية الريدلر والأسباب التي دفعته للتحول للشخصية التي عرفها عنه محبو الكوميكس، وهو أمر يتشابه للغاية مع ما شاهدناه في فيلم باتمان، ولكن الاختلاف الأبرز هنا أن الكوميكس تحوي مرحلة يتحول فيها الريدلر مرة أخرى لرجل يدافع عن الخير ويجد متعته في حل القضايا بدلا من التسبب فيها.

تجدر الإشارة هنا إلى أن بول دانو ممثل متميز عُرف من خلال أدواره في أفلام "سيكون هناك دماء" (there will be blood)، و"ملكة جمال صن شاين" (Little Miss sunshine)، بالإضافة لتأليفه وإخراجه الفيلم الناجح نقديا "حياة برية" (Wildlife).

كات ومان وفرقة الأشرار
الخبر الآخر المهم أن"كات ومان" (المرأة القطة) ستظهر هذه المرة أيضا في مواجهة "باتمان"، وسيقوم وجه جديد بالمهمة هذه المرة أيضا، فبعد ميشيل فايفر في التسعينيات وآن هاثاواي في 2012، يأتي الدور اليوم على زوي كرافيتس للقيام بدور المرأة القطة.

المثير للاهتمام هنا أيضا أن مخرج الفيلم ماريفز قد صرح بأن كات ومان ستكون ضمن فرقة الأشرار التي ستواجه باتمان، حيث سيعتمد ريفز في فيلمه على تعريف المشاهدين بقوة "باتمان" كمحقق وكاشف للألغاز، وذلك بشكل كبير عن طريق وضعه وجها لوجه في مواجهة عدد كبير من أشرار عالم "دي سي" وليس شريرا منفردا كما شاهدنا من قبل.

v

بطل توايلايت
كل هذه الأخبار تضاف بالطبع للخبر القديم الجديد الذي يدور حول بطولة الفيلم من خلال روبرت باتنسون في دور "باتمان"، وهو الاختيار الذي قوبل بردود فعل مختلفة من الجماهير والنقاد، إذ يخشى البعض عدم قدرة باتنسون على حمل الفيلم على عاتقه نتيجة خبرته المحدودة، بالإضافة للصورة الذهنية التي تكونت لدى الجمهور عنه كأحد أبطال سلسلة أفلام المراهقين "توايلايت"، تلك السلسلة التي ظهر فيها باتنسون في دور مصاص دماء باهت ومفتقد للكاريزما بشكل مكتمل.

على جانب آخر يؤكد آخرون على تفاؤلهم بذهاب دور باتمان لشاب جديد بعد فشل بن أفليك في وراثة تركة كريستيان بيل، وهي التركة التي تبدو مناسبة لباتنسون خصوصا أن الفيلم يدور عن بدايات "باتمان" في مرحلة الشباب، وكيف وجد طريقه شيئاً فشيئا لكي يصبح فارس المدينة وحاميها.

مخرج كوكب القرود
الإضافة الأهم في هذا الفيلم بشكل خاص هي انضمام مخرج ومؤلف مشهود له بالكفاءة هو مات ريفز، فمثلما فعلت "دي سي" مع تود فيليبس في "الجوكر"، يحظى مات ريفز هنا أيضا بحرية مكتملة لصنع فيلم "باتمان" المنفرد الذي لا يتحمل مسؤولية أي أحداث أو أفلام أخرى، وهو ما دفع ريفز إلى الإعلان أن الفيلم سيكون من نوعية "النوار"، وهي نوعية الأفلام التي تعتمد على حل لغز وجريمة معقدة نراها من وجهة نظر البطل طوال الفيلم. وهو ما يدفعنا لتوقع فيلم سوداوي مليء بالتشويق والعواطف، ومختلف بشكل كبير عن بقية أفلام "باتمان" التي شاهدناها من قبل.

الجدير بالذكر أن مات ريفز قد نجح من قبل جماهيريا ونقديا في صناعة ظهور جديد لسلسلة أفلام "كوكب القرود"، وذلك من خلال فيلمي "بزوغ كوكب القرود" (Dawn of the planet of Apes) في عام 2014، و"حرب كوكب القرود" (War of the planet of Apes ) في عام 2017.

المصدر : الجزيرة