الفن بوابة البيت الأبيض.. نجوم في سباق الرئاسة

بالدوين: إذا ترشحت فسأفوز بكل تأكيد ودون أي صعوبة (مواقع التواصل)
بالدوين: إذا ترشحت فسأفوز بكل تأكيد ودون أي صعوبة (مواقع التواصل)

محمد أنيس

فتح وصول دونالد ترامب إلى سدة الحكم شهية الكثيرين للترشح لانتخابات الرئاسة عام 2020، وهو ما دفع مشاهير في هوليود إلى التصريح بالرغبة في خوض السباق العام المقبل، مدفوعين بحافزٍ هام أن ترامب لم يكن له سابق ممارسة بالعمل السياسي، وشارك بالفعل في لقطة صغيرة بفيلم "وحيد في المنزل" (Home alone). 

وفي ما يلي أهم النجوم والفنانين الذي عبروا عن نيتهم الترشح للسباق الرئاسي، بل صرح أحدهم بأن الفوز أمام ترامب لن يكون مشكلة. 

على رأس تلك القائمة يأتي كل من أليك بالدوين، ويل سميث، كاني ويست، وحتى كريس روك، وعدد من ممثلي هوليود الذين أعلنوا عن خوضهم تلك الانتخابات رغم أن أيًا منهم لم يعلن رسميًا خوضه السباق. 

فأعرب بالدوين بشكل ساخر عن ثقته بأنه سيتغلب على ترامب "بسهولة". وقال خلال البرنامج الحواري الإذاعي الذي يقدمه هاورد ستيرن "إذا كنت سأترشح فسأفوز بكل تأكيد، ودون أي صعوبة". 

وتعهد بأن تكون حملته الانتخابية "الأكثر متعة وإثارة وإبداعا" في حال قرر المشاركة في سباق 2020. 

كما صرح كاني ويست مغني الراب وزوج نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان إنه جاد بشأن ترشحه، وفق ما نقل عنه صديقه المغني جون ليجند، بحسب قناة "فوكس نيوز" الأميركية، الذي قال إن كاني لم يخبره عن نيته الترشح عن حزب معين، مضيفا "أعتقد أنه سيترشح كمستقل، لم يخبرني عن أي حزب، لكنه أكد لي عدة مرات أنه مهتم بالترشح".

ريغان مثالا
قد لا يعرف الكثيرون أن رئيس الولايات المتحدة في الفترة 1981-1989 وهو رونالد ريغان كان ممثلاً بهوليود ورئيسًا لنقابة ممثلي الشاشة، قبل أن يصل سدة الحكم ليكون بذلك واحدا من القلائل في العالم الذين وصلوا لهذا المنصب من نافذة الفن. 

نشأ ريغان في عائلة فقيرة بمدينة صغيرة شمال إلينوي، وتخرج في كلية يوريكا عام 1932 وعمل مذيعا رياضيًا في عدد من المحطات الإذاعية الإقليمية، وانتقل إلى هوليود عام 1937، وأصبح ممثلا ولعب دور البطولة في عدد من الأعمال الفنية. 

كما انتخب مرتين رئيس نقابة ممثلي الشاشة، حيث عمل على استئصال النفوذ الشيوعي. وانتقل إلى التلفزيون في الخمسينيات وكان متحدثا بمصانع جنرال إلكتريك. كان ريغان ديمقراطيا ليبراليا، إلا أن وجهات نظره تغيرت وأصبح محافظا وتحول إلى الحزب الجمهوري عام 1962. 

تتضمن فيلموجرافيا ريغان العديد من الأفلام والحلقات التلفزيونية، ففي عام 1937 تعاقد مع وارنر بروس وصنع معظم أفلامه معها، وقام ببطولة أفلام مثل "دارك فيكتوري Dark Victory، كنوت روكني.. كل الأميركان Knute Rockne, All American، كينجز راو Kings Row" الذي تم ترشيحه لجائزة الأوسكار لأفضل صورة عام 1943.

المصدر : الجزيرة