"هولو" تخفض أسعار اشتراكها مقابل ارتفاع في نتفليكس

تسعى شبكة ديزني للسيطرة على 60٪ من "هولو" (مواقع التواصل)
تسعى شبكة ديزني للسيطرة على 60٪ من "هولو" (مواقع التواصل)

فاطمة نبيل

أعلنت شبكة "هولو" (Hulu) لخدمة بث البرامج التلفزيونية والأفلام عبر الإنترنت أمس الأربعاء خفض أسعار اشتراكها الشهري من ثمانية دولار إلى ستة فقط، بداية من 26 فبراير/شباط القادم، وذلك لعملائها القدامى والجدد على حد سواء، على أن تستمر أسعار اشتراكها لخدمة البث الخالية من الإعلانات عند 12 دولارا، و13 دولارا مقابل اشتراك "هولو" و"سبوتيفاي" معا.

وتسعى "هولو" لزيادة عدد مشتركيها المحليين في الولايات المتحدة، الذين وصلوا إلى 25 مليون مشترك، بزيادة ثمانية ملايين مشترك في عام 2018، كما وصل معدل الإعلانات المعروضة عليها ما قيمته 1.5 مليار دولار في العام نفسه.

على جانب آخر، أعلنت "هولو" أن سعر خدمة البث التلفزيوني لها (Live TV) سيرتفع إلى 45 دولارا، بدل أربعين، مبررة ذلك التفاوت في أسعار الخدمة بين مستخدمي الإنترنت ومتلقي بثها التلفزيوني؛ بأن الشبكة ترغب في تحسين المحتوى الذي تبثه، حيث وقعت اتفاقا مع شركة "ديسكفري" (Discovery) في سبتمبر/أيلول الماضي بهدف تحسين جودة المحتوى لديها، كما تتيح هذه الخدمة للمشاهدين إمكانية تسجيل مئتي ساعة من البث، بالإضافة إلى خاصية تجاوز الفقرات الإعلانية في المحتوى المسجل.

ديزني تسعى للهيمنة
وتسعى شركة "ديزني" (Disney) -التي تسيطر على 30% من "هولو" خلال هذا العام- إلى الاستحواذ على 60% من الشبكة، بعد انسحاب شركة "القرن 21" (21st Century Fox)، على أن تظل نسبة 30% في يد شركة كومكاست، و10%المتبقية في يد شركة "إيه تي أند تي" (AT&A)، وهو ما يثير مخاوف بشأن تغيير محتوى الشبكة المعتاد والمعروف بأنه موجه للبالغين.

فإلى جانب تركيز الشبكة على عرض محتوى غير موجود على أي منصات أخرى، تهتم الشبكة بعرض المسلسلات الشهيرة، خاصة التسعينيي منها، مثل "سينفيلد" (Seinfeld)، و"المنتزه الجنوبي" (South Park)، و"30 روك" (30 Rock)، و"مفقود" (Lost).

مبارزة الأسعار
على الضفة الأخرى، دفعت شبكة نتفليكس مئة مليون دولار لإبقاء المسلسل الأشهر "أصدقاء" (Friends) ضمن قائمة مسلسلاتها.

وفي إطار المنافسة بين الشبكتين، قامت شبكة "هولو" بتخفيض أسعارها، في الوقت الذي أعلنت فيه شبكة نتفليكس رفع أسعار اشتراكها الشهري إلى 13 دولارا، حيث يقدر عدد مشتركي نتفليكس حول العالم بنحو 150 مليون مشترك.

جدير بالذكر أن شبكة "هولو" هي أول خدمة بث عبر الإنترنت تفوز بجائزة إيمي، وذلك عام 2018 عن مسلسل "قصة الخادمة" (the handmaid's tale)، وهو مسلسل مقتبس عن رواية صدرت عام 1985 بالاسم نفسه للكاتبة الكندية "مارجريت آتوود"، وبطولة إليزابيث موس، وإيفون ستروفسكي، وجوزيف فينيس، ويقدم رؤية "ديستوبية" (مخيفة) لمستقبل العالم في ظل تصاعد اليمين والحكم الشمولي.

المصدر : الجزيرة