بعد تعزيزات عسكرية.. شاحنات سعودية تصل المهرة

قوات سعودية متجهة إلى مأرب عام 2015 (الأوروبية)
قوات سعودية متجهة إلى مأرب عام 2015 (الأوروبية)

قالت مصادر محلية يمنية إن أكثر من ثلاثين شاحنة عسكرية سعودية وصلت الأحد إلى مطار الغيضة عاصمة محافظة المهرة شرقي اليمن.

وأضافت المصادر أن الشاحنات التابعة للقوات السعودية تحمل عشرات السيارات من نوع "فورد"، وذلك بعد يومين من دفع السعودية بتعزيزات عسكرية إلى المهرة.

وكانت مصادر محلية ذكرت أن محافظة المهرة شهدت توترا بين قوات عسكرية جندتها السعودية وبين أبناء القبائل. وأوضحت أن المناطق الغربية بمديرية المسيلة شهدت توترا بعدما أرسلت السعودية قوة عسكرية لفرض بناء معسكر للمليشيات التابعة لها في المنطقة.

يشار إلى أن المهرة شهدت اعتصامات دامت أكثر من شهرين للمطالبة بتحقيق السيادة الوطنية في المحافظة وتحسين الأمن والخدمات. وانتهت الاعتصامات باتفاق أبرم منتصف يوليو/تموز الماضي بين السلطة المحلية بالمهرة والقوات السعودية.

ومن بين ما نص عليه الاتفاق، إعادة فتح مطار الغيضة الدولي للطيران المدني، وأن تكون جميع مكونات المطار تحت إشراف وإدارة هيئة الطيران المدني، وأن تكون البوابات الرئيسية للمطار تحت حراسة الأمن العام (الأمن المركزي)، ما عدا البوابة الشرقية التي ستكون تحت إشراف قوات التحالف بقيادة السعودية والشرطة الجوية.

وتكتسب المهرة أهمية بالغة حيث تعد ثاني أكبر محافظة يمنية من حيث المساحة بعد حضرموت، ويوجد بها منفذان حدوديان مع عُمان هما صرفيت وشحن، وأطول شريط ساحلي باليمن يقدر بنحو 560 كلم، وميناء نشطون البحري.

ولم تصل الحرب القائمة بين قوات الشرعية والحوثيين إلى المهرة، وظلت المحافظة موالية للشرعية، وسط استقرار أمني.

ومنذ نهاية العام الماضي ومطلع العام الجاري، دفعت السعودية بقوات وتعزيزات عسكرية إلى المهرة تحت شعار محاربة التهريب.

المصدر : الجزيرة