العراق: إيران تنتهك سيادتنا بقصف مقار كردية

قصف إيراني سابق على أربيل (الجزيرة)
قصف إيراني سابق على أربيل (الجزيرة)

اعتبرت السلطات العراقية قصف القوات الإيرانية الذي استهدف مقار للحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني في قضاء كويسنجق بمحافظة أربيل شمالي العراق انتهاكا للسيادة الوطنية.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أكد أنه استهدف أمس السبت بسبعة صواريخ مقار تابعة للحزب في المناطق الحدودية بين إيران والعراق.

وقالت مصادر طبية كردية إن القصف خلف 14 قتيلا و42 جريحا.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد محجوب إن "وزارة الخارجية العراقية تعبر عن رفضها للقصف الذي استهدف قضاء كويسنجق التابع لمحافظة أربيل والذي أدى إلى سقوط عدد من الضحايا والجرحى".     

وأكد محجوب حرص العراق على أمن جيرانه ورفضه استخدام أراضيه لتهديد أمن تلك الدول، معبرا عن الرفض القاطع لخرق السيادة العراقية من خلال قصف أي هدف داخل الأراضي العراقية دون تنسيق مسبق مع الجهات العراقية من أجل تجنيب المدنيين آثار تلك العمليات.

وكان مسؤول في الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني أعلن أن صواريخ سقطت على مقر الحزب أثناء انعقاد مؤتمره، واتهم إيران بالوقوف وراء الهجوم، في حين ذكرت مصادر طبية أن من بين الجرحى الأمين العام الجديد للحزب مصطفى مولودي، والسابق خالد عزيزي.

المصدر : وكالات