التحالف السعودي الإماراتي يتبرأ من أوامر اعتقال في المهرة

محافظة المهرة السابق علي الحريزي
الحريزي (يسار) طالب مرارا برحيل القوات السعودية من محافظة المهرة (الجزيرة-أرشيف)

نفى المتحدث باسم التحالف السعودي الإماراتي إصدار التحالف مذكرة توقيف بحق وكيل محافظة المهرة اليمنية علي سالم الحريزي، الذي يعد من أبرز الشخصيات المشاركة في الاحتجاج على الوجود السعودي بالمحافظة.

وقال المتحدث باسم التحالف العقيد الركن تركي المالكي إن التحالف لم يعط أوامر باعتقال الحريزي والتحقيق معه، وأضاف أن مثل هذه الأمور من اختصاص الجهات الرسمية بالجمهورية اليمنية.

وجاءت تصريحات المتحدث باسم التحالف بعدما تكشفت مذكرة رسمية تظهر إصدار أوامر من مركز العمليات المشتركة بمحافظة حضرموت (شرقي اليمن) تحت إشراف اللجنة الأمنية العليا بالجمهورية اليمنية لاعتقال علي سالم الحريزي.

وجاء في هذه المذكرة -التي حصلت الجزيرة على نسخة منها- أنه "يتم التوجيه إلى قائد اللواء 123 (بالجيش اليمني) بتعقب وضبط المذكور (الحريزي) ومن معه وعدم السماح له بإقامة أي مظاهرة خارجة عن النظام والقانون، وعند الضبط يسلم لجهات الاختصاص للتحقيق".

وأوردت المذكرة أن الحريزي قام بالدعوة "للاعتصام والتظاهر لزعزعة الأمن وتشويه صورة التحالف العربي، ويستغل وسائل التواصل الاجتماعي لإثارة الفتن بين القبائل والتحالف العربي، مدعيا احتلال المملكة العربية السعودية محافظة المهرة".

وتشهد محافظة المهرة (شرقي اليمن) مظاهرات واعتصامات للاحتجاج على وجود القوات السعودية في المحافظة، وعلى تحركات جرت في الآونة الأخيرة لاستحداث مواقع عسكرية وأعمال تتعلق بمشروع نفطي سعودي.

المصدر : الجزيرة