أنقذوا الأطفال: المجاعة تتهدد 5 ملايين طفل باليمن

أنقذوا الأطفال: ملايين الأطفال لا يعرفون متى ستأتي وجبتهم التالية أو ما إذا كانت ستأتي فعلا (رويترز-أرشيف)
أنقذوا الأطفال: ملايين الأطفال لا يعرفون متى ستأتي وجبتهم التالية أو ما إذا كانت ستأتي فعلا (رويترز-أرشيف)

حذرت منظمة "أنقذوا الأطفال" البريطانية الإنسانية من أن المجاعة تتهدد مليون طفل إضافي في اليمن. وقالت في تقرير الأربعاء إن الهجوم على مدينة الحُديدة سيزيد عدد الأطفال اليمنيين المهدّدين بالمجاعة إلى 5.2 ملايين طفل.

وأوضحت المنظمة أن أي تعطل في إمدادات الغذاء والوقود التي تمر عبر الحديدة يمكن أن يسبب مجاعة على نطاق غير مسبوق. وأشارت إلى أن أي إغلاق لهذا الميناء الإستراتيجي قد يعرض حياة مئات الآلاف من الأطفال للخطر الفوري ويدفع ملايين آخرين للمجاعة.

وكشفت المديرة التنفيذية للمنظمة هيلي ثورننغ شميدت في التقرير أن "ملايين الأطفال لا يعرفون متى ستأتي وجبتهم التالية أو ما إذا كانت ستأتي فعلا".

كما حذرت من أن الحرب تهدد بقتل جيل بأكمله من الأطفال اليمنيين الذين يواجهون أخطارا متعددة من القنابل إلى الجوع إلى أمراض يمكن الوقاية منها مثل الكوليرا.

وأضافت "في مستشفى زرته في شمال اليمن، كان الأطفال ضعفاء لدرجة أنهم لم يقووا على البكاء وأجسادهم كانت منهكة بسبب الجوع".

وأثار استئناف القوات الموالية للحكومة اليمنية بدعم من التحالف السعودي الإماراتي هجومها على ميناء الحديدة الإستراتيجي (غرب) لطرد الحوثيين، مخاوف من تفاقم المأساة الإنسانية في بلد يعاني نزاعا داميا منذ عام 2014.
         
وتدخل عبر ميناء الحديدة غالبية المواد التجارية والمساعدات الموجهة إلى ملايين السكان في البلد الذي أنهكته الحرب.
         
تجدر الإشارة إلى أنه قتل في اليمن منذ بدء عمليات التحالف نحو 10 آلاف شخص معظمهم من المدنيين، بحسب الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة,الفرنسية