حادثة ديرب نجم بمصر.. نشطاء يتفاعلون

سبعة أشخاص توفوا أثناء عملية الغسيل الكلوي (مواقع التواصل)
سبعة أشخاص توفوا أثناء عملية الغسيل الكلوي (مواقع التواصل)
تفاعل كبير شهدته مواقع التواصل الاجتماعي بعد حادثة مستشفى مدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية شمال القاهرة، إذ توفي سبعة مرضى وبلغ أكثر من عشرة حالة حرجة، أثناء قيامهم بالغسيل الكلوي في الوحدة الخاصة بالمستشفى.
 
وتصدر وسم #ديرب_نجم قائمة الوسوم الأكثر تداولا في مصر، وكذلك وسم #الغسيل_الكلوي، وشهدت تدوينات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هجوما شديدا على نظام "الموت في كل الحالات" كما أطلقوا عليه.



 

وتساءل أحد النشطاء: ما الفرق إن متّ في مستشفى أو في المواصلات أو من الجوع أو من الماء الملوث أو الأكل المسرطن أو مقتولا أو في السجون؟، "من أمن الثورة قتل الناس".

وعلق ناشط آخر قائلا إن هدف العسكر واحد وهو إبادة المصريين، بالرصاص أو الاعتقال أو التصفية أو الغلاء أو المرض.



 
المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

حذرت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشال باشلي من مغبة تنفيذ مصر أحكام الإعدام التي أصدرتها أمس السبت على خلفية قضية رابعة، واعتبرت أن ذلك سيكون إجهاضا للعدالة.

طالبت عريضة وقع عليها آلاف الأشخاص مؤسسات أممية بالتدخل السريع لدى السلطات المصرية المعنية، للعمل على وقف تنفيذ أحكام الإعدام التي صدرت على عشرات المعارضين للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة