بالفيديو.. زخم مظاهرات الثورة يعود للشمال السوري

خرجت أمس مظاهرات حاشدة في مناطق سيطرة المعارضة المسلحة بالشمال السوري، رفضا للهجوم المتوقع من قوات النظام وروسيا على محافظة إدلب، وتأكيدا على مطالب الثورة السورية المتمثلة في إسقاط نظام بشار الأسد ورفض المصالحة معه.

وقال مراسل الجزيرة أدهم أبو الحسام إن المظاهرات انطلقت في أكثر من سبعين نقطة بمحافظة إدلب وقرى وبلدات مختلفة من ريفها، إضافة إلى مدن وبلدات في ريفي حلب الشمالي والغربي، وذكر منتدى الثورة السورية أن نقاط التظاهر أمس في جمعة "لا بديل عن إسقاط النظام" شملت 102 مدينة وبلدة سورية في محافظات إدلب وحلب وحماة واللاذقية.

وندد المتظاهرون بما سمَّوه صمت المجتمع الدولي عن الحشد العسكري الذي يقوم به النظام وروسيا للهجوم على إدلب، وحث المشاركون المجتمع الدولي على حماية أكثر من أربعة ملايين مدني في إدلب ربعهم أطفال، كما نددوا بالتدخل الروسي وتهديدات موسكو بشن عملية عسكرية على محافظتهم.

بعد سبع سنوات
وتداول نشطاء سوريون الكثير من الصور والفيديوهات عن مظاهرات أمس، إذ علق رائد فارس على مظاهرة كفرنبل بريف إدلب "من يصدق بعد سبع سنين ونصف وكل هذه الجموع؟!".

ورفع المشاركون في مظاهرة كفر نبل -التي اشتهرت بالمسيرات وكتابة اللافتات- لافتات من أبرزها "أصدقاء الشعب السوري خائنون"، إضافة إلى شعار الثورة السورية "بدنا بدنا حرية غصبا عنك يا بشار"، وكان طاغيا رفع علم الثورة السورية، وهو العلم الرسمي لسوريا عقب استقلالها عن فرنسا، قبل أن يغير نظام البعث العلم ليصبح على شكله الحالي.

وفي مدينة معرة النعمان بريف إدلب، استحضرت الناشطة السورية رانيا قيصر في تعليقها على حشود المشاركين في المظاهرة عبارة المعارضة السورية الراحلة مي سكاف "لن أفقد الأمل.. لن أفقد الأمل.. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد".

الاعتماد على النفس
وفي كفر تخاريم بريف إدلب أيضا، رفع المتظاهرون شعارات تؤكد على الاعتماد على النفس وعدم انتظار الدعم الخارجي لمواجهة نظام بشار الأسد، وبث المنظمون أغاني ارتبطت بالثورة السورية منذ انطلاقتها في العام 2011.

وتكرر مشهد الشعارات واللافتات في مناطق أريحا وتفتناز وجسر الشغور في ريف إدلب، ومدينة الباب وجرابلس وإعزاز في ريف حلب.

وامتدت المظاهرات إلى خارج الأراضي السورية، إذ تظاهر عشرات السوريين المقيمين في مدينة الريحانية التركية القريبة من الحدود السورية، ورددوا شعارات من قبيل "واحد واحد الشعب السوري واحد"، فضلا عن شعارات أخرى مناهضة للرئيسين السوري والروسي فلاديمير بوتين.

وعلق الائتلاف الوطني السوري على مظاهرات الجمعة في تغريدة جاء فيها "أعادوها سيرتها الأولى.. شعب عظيم وثورة عظيمة.. همم عالية وإرادة صلبة وتوق كبير للحرية، وعشق لا ينتهي للعيش بسلام وكرامة".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة,مواقع إلكترونية