البشير: حل الحكومة لترشيد النفقات ومواجهة الأزمة الاقتصادية

البشير طالب بإعداد وتنفيذ برنامج إسعاف عاجل يتضمن مشروعات ذات عائد مباشر (رويترز)
البشير طالب بإعداد وتنفيذ برنامج إسعاف عاجل يتضمن مشروعات ذات عائد مباشر (رويترز)

قال الرئيس السوداني عمر حسن البشير إن خطوة حل حكومة الوفاق الوطني وتقليص عدد الوزراء ستتبعها خطوات مماثلة على مستوى الولايات، مؤكدا أن هدف هذه الخطوات هو ترشيد النفقات بعيدا عن الترهل وتقديم الخدمات المطلوبة للمواطنين على قدر الحاجة لموجهة الأزمات الاقتصادية.

وفي كلمة وجهها عبر التلفزيون الرسمي طالب البشير بإعداد وتنفيذ برنامج إسعاف عاجل يتضمن مشروعات بعينها ذات عائد مباشر لرفع مستوى الأداء والإنجاز في الاقتصاد الكلي من أجل تحسين معيشة المواطنين.

وأضاف "سنعلن خلال اليومين القادمين إعادة تشكيل حكومة الوفاق الوطني، بعد أن يستكمل رئيس الوزراء مشاوراته حولها"، معربا عن أمله بأن تكون الحكومة المقبلة الأداة الفعالة في اتجاه تنفيذ المهام المرحلية للبرنامج الوطني.

وأدى نائبا الرئيس السوداني بكري حسن صالح ومحمد يوسف كبر ورئيس الوزراء معتز موسى اليوم الاثنين اليمين الدستورية أمام البشير في القصر الرئاسي بالعاصمة الخرطوم.

وحل الرئيس البشير أمس الأحد عقب اجتماع للمكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم الحكومة، وعين معتز موسى رئيسا للوزراء، وأبقى المكتب القيادي وزير الخارجية الحالي الدرديري محمد أحمد في منصبه، إلى جانب وزير الدفاع الفريق أول عوض بن عوف.

وقلص المكتب القيادي الوزارات الاتحادية من 31 وزارة إلى 21، إضافة إلى تقليص مناصب وزراء الدولة بنسبة 50%، وإعادة النظر في 198 محافظة لاتخاذ قرارات بشأن دمجها أو إلغائها.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال الرئيس السوداني عمر البشير إن بلاده لا تزال تحت الحصار الاقتصادي رغم رفع العقوبات الأميركية، ولا تزال محرومة من الاستفادة من برامج مؤسسات التمويل الدولية لأسباب سياسية، دون توضيحها.

قرر الرئيس السوداني عمر البشير حل حكومة بكري حسن صالح، وتسمية معتز موسى رئيسا للحكومة الجديدة، وقال إن ذلك ضروري "لمعالجة حالة الضيق والإحباط التي واجهتها البلاد خلال الفترة الماضية".

تخرجت دفعة عسكرية جديدة لضباط في الجيش القطري من الكلية الحربية بالسودان، في خطوة تعكس مدى متانة وعمق العلاقات بين الدوحة والخرطوم.

تفاقمت أزمة السيولة النقدية في البنوك السودانية، المستمرة منذ فبراير/شباط المنصرم، رغم إعلان البنك المركزي الأسبوع الماضي توفر جميع فئات العملة في كل منافذ الصرف المتاحة.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة