قطر عن اليمن: المنطقة لا تحتمل المزيد من المغامرات

قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن التطورات في اليمن تستدعي تغليب الحل السياسي، ودعا الوزير القطري في تغريدة على تويتر إلى تفعيل حوار وطني يشمل كافة الأطراف اليمنية، والتحرك الدولي لضمان حماية المدنيين.

وأشار الشيخ محمد إلى أن المنطقة لا تتحمل المزيد من الحروب والمغامرة على حساب الأرواح. وكان الوزير القطري أكد في يونيو/حزيران أن الحل يكمن في حوار الفرقاء اليمنيين، لا في دعم طرف على حساب آخر في خراب اليمن، وفق تعبيره.

وأشار الوزير آنذاك إلى أن بلاده كانت جزءا من التحالف العربي لعودة الشرعية في البداية، غير أن توجه التحالف الآن تغير، حيث ترى سجونا سرية وتعذيبا وأجندات متضاربة بين دول التحالف.

جولة تفاوض
وكان مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث دعا الخميس الماضي أطراف الحرب اليمنية إلى جولة مفاوضات جديدة في جنيف بالسادس من سبتمبر/أيلول المقبل لمناقشة إطار لمفاوضات السلام وإجراءات لبناء الثقة لإنهاء حرب مستمرة منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وكانت جولات التفاوض السابقة بين طرفي الأزمة اليمنية قد فشلت في التوصل إلى حل، سواء الجولات التي عقدت في الكويت أو سويسرا.

وأجرى غريفيث الفترة الأخيرة اجتماعات مع الحكومة اليمنية المعترف بها والحوثيين من أجل تفادي اندلاع معركة في الحديدة غربي البلاد، وقال إن هوة الخلاف حول هذا الملف تم تقليصها، ويتعلق الأمر بإدارة المدينة ومينائها الخاضعيْن حاليا لسيطرة الحوثيين.

المصدر : الجزيرة,رويترز