إيران تفتح مكتبا بالسعودية لرعاية حجاجها

قالت الخارجية الإيرانية إن طهران ستفتح قريبا مكتبا مؤقتا لرعاية مصالح الإيرانيين في السعودية بموسم الحج.

وأضافت الخارجية في بيان أن إيران أرسلت فريقا من عشرة دبلوماسيين إلى السعودية للإشراف على بعثة الحج.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي "سنفتتح مكتبا في السفارة السويسرية لدى الرياض لرعاية مصالح إيران بالسعودية، بناء على الاتفاق الذي توصلنا إليه مع بيرن قبل ثمانية أشهر".

وقال بيان الخارجية إن بعض دول المنطقة، مثل السعودية، تتوهم أن التحالف مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيدفع إيران إلى تقديم تنازلات.

وأكد قاسمي أن بلاده نظرت بإيجابية إلى البلدان التي عرضت الوساطة بين طهران والرياض، وأضاف أن الرياض لم تنوِ الاستفادة من فرصة الوساطة.

وقبل نحو أسبوعين، بدأت أفواج الحجيج الإيرانيين بالوصول إلى الأراضي السعودية. وكانت السعودية وإيران اتفقتا على نقل الحجاج جوا من إيران إلى السعودية مباشرة، وإصدار التأشيرات داخل إيران وليس عبر دولة ثالثة، في حين تعهدت طهران بالتزام حجاجها بالقوانين السعودية.

وفي وقت سابق، قال رئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية حميد محمدي إن 86 ألف إيراني سيؤدون فريضة الحج هذا العام.

وفي يناير/كانون الثاني 2016، قطعت السعودية علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، بسبب إقدام محتجين إيرانيين على اقتحام مقريها الدبلوماسيين في طهران ومشهد، احتجاجا على إعدام الرياض رجل الدين الشيعي السعودي نمر باقر النمر، ضمن 46 مدانا بالانتماء لـ"تنظيمات إرهابية".

المصدر : الجزيرة + وكالات