المصالحة.. فتح أعلنت موقفها فكيف ردت حماس؟

عزام الأحمد
الأحمد قال إن الورقة المصرية تضمنت آليات تنفيذ اتفاقي المصالحة في 2011 و2017 (الجزيرة)

أعلنت حركة فتح الثلاثاء أنها سلمت ردها على الورقة المصرية بشأن المصالحة الفلسطينية، فيما اتهمتها حماس بالإقصاء وعدم تغيير مواقفها في ملفات مهمة.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد إن الحركة سلّمت القاهرة ردها على الورقة المصرية بشأن المصالحة الفلسطينية.

وأوضح في حديث إذاعي أن الورقة المصرية تضمنت آليات تنفيذ اتفاق المصالحة الذي جرى التوقيع عليه في 2011 واتفاق 2017.

وتشمل آليات التنفيذ ملفات عمل الوزراء، وإنهاء عمل اللجنة المكلفة بدارسة أوضاع الموظفين الذين جرى تعيينهم من قبل حماس، إضافة إلى ملفات المصالحة المجتمعية والأمن وغيرها.

وقال الأحمد إنه في حال ردت حركة حماس على الورقة المصرية بالإيجاب، فإن وفدي الحركتين يمكن أن يتوجها إلى القاهرة لإعلان الاتفاق.

من جانبها، قالت حركة حماس اليوم الثلاثاء إن موقف حركة فتح من المصالحة الفلسطينية لم يتغير جراء تمسكها بمصطلح التمكين الذي "يعني الإقصاء".

وأكد القيادي بحماس سامي أبو زهري أن أي مصالحة بالنسبة للقوى الفلسطينية لن تكون لها قيمة ما لم تبدأ السلطة الفلسطينية برفع العقوبات وإنهاء سياسة التمييز ضد غزة.

وفي سياق آخر، أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء على التمسك بتحقيق السلام مع إسرائيل وفق مبدأ حل الدولتين.

وعقب استقباله في رام الله وفدا يضم عددا من الأكاديميين الإسرائيليين، قال عباس في بيان إن الجانب الفلسطيني متمسك بتحقيق السلام العادل والشامل القائم على قرارات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين.

في الوقت ذاته، اتهم عباس الحكومة الإسرائيلية بوضع "المعيقات والصعوبات في طريق تحقيق السلام".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

blogs - المصالحة

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تأجيل مباحثات الفصائل بشأن التهدئة والمصالحة بالقاهرة، بينما شددت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) على ضرورة استكمال المصالحة قبل الانتقال للتهدئة مع الجانب الإسرائيلي.

Published On 27/8/2018
Head of Hamas delegation Saleh Arouri speaks during a reconciliation deal signing ceremony in Cairo, Egypt, October 12, 2017. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

أعلنت حركة حماس الأربعاء أن وفدا من قادتها يجرى مباحثات بمصر حول التهدئة مع إسرائيل والمصالحة الوطنية، فيما اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن الحركة ليست جادة في ملف المصالحة.

Published On 15/8/2018
Palestinian President Mahmoud Abbas attends the meeting of the Palestinian Central Council, in Ramallah, in the occupied West Bank August 15, 2018. REUTERS/Mohamad Torokman

أثنى الرئيس الفلسطيني محمود عباس على جهود المصالحة الفلسطينية الجارية في مصر، لكنه قال إن النيات غير موجودة لدى حماس من أجل تحقيق المصالحة وإن هناك من يشجع ذلك.

Published On 16/8/2018
Hamas and Fatah officials pose during a reconciliation ceremony in Cairo, Egypt, October 12, 2017. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

قال عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح عزام الأحمد إن وفداً من قيادة فتح سيتوجه إلى العاصمة المصرية القاهرة اليوم السبت؛ لبحث ملفي التهدئة في غزة والمصالحة.

Published On 25/8/2018
المزيد من الدولة الفلسطينية
الأكثر قراءة