عـاجـل: وزير الدولة للإعلام المصري: 800 مريض بفيروس كورونا في مستشفيات العزل 10 % منهم على أجهزة تنفس صناعي

عالقون برفح منذ أيام ومصر تعد بالحل خلال شهر

ما زال مئات الفلسطينيين عالقين منذ أيام على الجانب المصري من معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة، نتيجة عرقلة السلطات المصرية إجراءات دخولهم إلى القطاع، بينما ذكرت حركة الجهاد الإسلامي أن المصريين وعدوا بإنهاء المعاناة خلال شهر.

وكثيرا ما تحتاج الرحلة -التي يفترض أن تستغرق خمس ساعات فقط- من القاهرة إلى القطاع إلى خمسة أيام، يضطر خلالها الفلسطينيون إلى المبيت في العراء دون أكل أو شرب إلا مما احتفظوا به لمثل هذه الظروف، كما يتعذر عليهم العثور على دورات مياه.

وأبلغ عدد من العالقين مراسل الجزيرة أنهم اضطروا لقضاء أكثر من ثلاثة أيام على الجانب المصري في ظروف غير إنسانية، وعبروا عن غضبهم من عناصر الفصائل الفلسطينية الذين لم يراعوا معاناتهم، كما عبروا عن غضبهم من السلطة الفلسطينية التي تحركت سفارتها بالقاهرة متأخرة ووفرت لهم بعض الاحتياجات.

من جهته، قال المسؤول الإعلامي في حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب لدى عودة وفد الفصائل من اجتماعات مع المسؤولين المصريين في القاهرة، إن الجانب المصري وعد بإنهاء المعاناة في معبر رفح خلال شهر.

المصدر : الجزيرة + وكالات