هادي يلتقي جناح صالح في "المؤتمر" ويدعو للتوحد

دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قادة حزب المؤتمر الشعبي العام الجناح التابع للرئيس الراحل علي عبد الله صالح، إلى توحيد صفوفهم ومقاومة الحوثيين، بينما أقام جناح الحزب في صنعاء احتفالا بالذكرى السادسة والثلاثين لتأسيسه، وذلك لأول مرة منذ مقتل صالح.

والتقى هادي قيادات المؤتمر الشعبي في القاهرة لأول مرة منذ خمس سنوات، وقال إن العالم ينظر إلى المؤتمر الشعبي العام ولديه أمل كبير في أن يلم شتاته ويجمع صفوفه على قواعد ثابتة لا مجال للانحراف عنها.

وأضاف أنه لا بد "من مقاومة الانقلاب، ومساندة الشرعية الدستورية للوصول إلى إنهاء الانقلاب، واستعادة العملية السياسية والاستفتاء على الدستور وإجراء الانتخابات".

وجاء اللقاء بعد زيارة الرئيس هادي إلى مصر للقاء نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، حيث كشفت مصادر للجزيرة أن اللقاء سبقته لقاءات مكثفة أجرتها قيادات في المؤتمر الشعبي/جناح الشرعية في القاهرة مع القيادات المحسوبة على جناح نجل صالح المقيم في الإمارات، في مسعى للملمة شتات الحزب تمهيدا لمفاوضات شاملة في سبتمبر/أيلول المقبل لإيجاد حل للأزمة اليمنية.

وفي صنعاء، أقام جناح الحزب احتفالية بالذكرى السادسة والثلاثين لتأسيسه، وذلك لأول مرة منذ مقتل صالح، وبعد لقاءات عديدة أجرتها قيادات حزب صالح مع الحوثيين.

ويشهد الحزب انقساما غير مسبوق منذ اندلاع ثورة فبراير/شباط 2011، مرورا بالانقلاب الذي قاده الحوثيون في سبتمبر/أيلول 2014، ووصولا إلى أحداث ديسمبر/كانون الأول 2017 التي انتهت بمقتل رئيس الحزب علي صالح.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يرسم العميد طارق صالح ابن أخي الرئيس اليمني الراحل علي عبد الله صالح مسارا جديدا فوق خريطة اليمن؛ منطلقا من الجنوب، كقوة مدعومة من الإمارات تثير الشكوك بشأن تحركاتها وأهدافها.

كشف موقع إنتليجنس أونلاين عن تحضيرات سعودية لنقل السلطة من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى أحمد نجل الرئيس المخلوع الراحل علي عبد الله صالح.

أعرب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عن قلقه وقلق الشعب اليمني حيال عمليات الاغتيال التي تشهدها العاصمة اليمنية المؤقتة عدن. وطالب هادي بوقف حالة الانفلات الأمني في المدينة.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة