حكومة الشاهد في اختبار صعب بالبرلمان التونسي

الشاهد يلقي خطابا أمام البرلمان العام الماضي (الجزيرة)
الشاهد يلقي خطابا أمام البرلمان العام الماضي (الجزيرة)

يعقد مجلس النواب في تونس اليوم السبت جلسة عامة للتصويت على منح الثقة لوزير الداخلية الجديد هشام الفوراتي الذي اقترحه رئيس الحكومة يوسف الشاهد، وذلك في ظل انقسامات قد تجعل من التصويت مؤشرا على مدى قدرة الحكومة على مواصلة مهامها.

وقالت مراسلة الجزيرة إن جلسة اليوم عادية، ولكن لها دلالات سياسية أعمق حيث ستكون امتحانا للشاهد في ظل الأزمة التي تشهدها الحكومة والمطالبات برحيلها، وقد تجتاز أزمتها في حال التصويت على منح الثقة للفوراتي.

ومن أهم أسباب الأزمة الصراع المفتوح بين الشاهد وشق من حزبه (نداء تونس) بزعامة حافظ قايد السبسي (نجل الرئيس) الذي يتمسك برحيل الحكومة ورئيسها، رغم أن الحزب يحوز على النصيب الأوفر من المناصب الوزارية.

وكان الشاهد قد اقترح تعيين الفوراتي على رأس الداخلية بعد إقالة لطفي براهم الشهر الماضي، وقالت حركة النهضة إنها ستصوت لصالح الوزير الجديد، بينما موقف "نداء تونس" ما يزال غامضا بسبب الانقسامات.

المصدر : الجزيرة