شهيدان في غزة أحدهما طفل بجمعة "أطفالنا الشهداء"

وزارة الصحة أكدت استشهاد فلسطينيين وإصابة 115 آخرين (الأناضول)
وزارة الصحة أكدت استشهاد فلسطينيين وإصابة 115 آخرين (الأناضول)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد فلسطيني وإصابة 115 آخرين، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركتهم في جمعة "أطفالنا الشهداء"، ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وقالت الوزارة في بيان إن المواطن الفلسطيني غازي أبو مصطفى (43 عاما) استشهد بعد تعرضه للرصاص الإسرائيلي في رأسه على الحدود الشرقية لمدينة خانيونس جنوبي القطاع.

كما أكدت الوزارة أن طفلا يبلغ من العمر 14 عاما، (ما زال مجهول الهوية)، استشهد جراء إصابته في رأسه برصاص الجيش الإسرائيلي شرق مدينة رفح، أقصى جنوبي القطاع.

وقالت الوزارة إن عدد الجرحى ارتفع إلى 115 فلسطينيا من بينهم 11 طفلا وسبع سيدات وثلاثة مسعفين، وأشارت إلى وجود سبع إصابات حرجة في صفوف الجرحى.

المسعفة زوجة الشهيد غازي أبو مصطفى لدى سماعها نبأ استشهاده (رويترز)

وتوافد الفلسطينيون اليوم الجمعة على مخيمات العودة المقامة على طول السياج الحدودي الفاصل، للمشاركة بمسيرات العودة المتواصلة منذ أكثر من مئة يوم.

وحثت هيئة مسيرات العودة العليا على أوسع مشاركة في احتجاجات اليوم التي انطلقت تكريما لأكثر من 20 طفلا فلسطينيا استشهدوا خلال الاحتجاجات المستمرة للشهر الرابع.

وبحسب وزارة الصحة في غزة فقد استشهد 152 فلسطينيا وأصيب أكثر من 16 ألفا آخرين برصاص إسرائيلي واختناقا بالغاز منذ بدء المسيرات، التي تطالب بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين ورفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات