استشهاد فلسطيني نفذ عملية طعن قرب القدس

مستوطنون أطلقوا الرصاص على المهاجم الفلسطيني (ناشطون)
مستوطنون أطلقوا الرصاص على المهاجم الفلسطيني (ناشطون)

استشهد فلسطيني برصاص إسرائيلي بعد أن قتل مستوطنا وأصاب اثنين بجروح بالغة مساء الخميس، في عملية طعن بمستوطنة "آدم" شمال شرقي القدس المحتلة.

ووفق المعلومات الأولية، فإن فلسطينيا تسلل إلى منزل في المستوطنة القريبة من قرية مخماس ونفذ عملية الطعن قبل أن يطلق مستوطنون النار عليه، مما أدى إلى استشهاده.

وذكر مراسل الجزيرة أن الإسعاف الإسرائيلي تحدث عن مقتل أحد المستوطنين في عملية الطعن، لكن بيانا صدر عن المستشفى الذي يعالج به المستوطنون نفى ذلك، وقال إن عملية جراحية حرجة تجرى لأحدهم.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن القوات الإسرائيلية أغلقت المنطقة التي تمت فيها عملية الطعن بشكل كامل.

وقالت مصادر للجزيرة إن قوات الاحتلال نشرت عدة حواجز عسكرية وقامت بعملية تمشيط واسعة في المنطقة.

ولم تذكر الجهات الإسرائيلية هوية المنفذ أو دوافع الهجوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

داهمت قوات الاحتلال اليوم الاثنين منزل عبد الرحمن بني فضل بالضفة الغربية منفذ عملية طعن أمس الأحد بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة. ونفى والد عبد الرحمن استشهاده، وأكد أنه مصاب بالرصاص.

قتل جندي إسرائيلي الليلة الماضية في عملية طعن على خلفية قومية حسب ما أفادت الشرطة الإسرائيلية، وذلك بعد ساعات من استشهاد فلسطيني بنيران مستوطن إسرائيلي بالضفة الغربية.

قتل جنديان إسرائيليان وجرح ثلاثة آخرون بعملية دعس بسيارة قرب بلدة يعبد بجنين بالضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام إسرائيلية، وتحدثت أنباء عن إصابة السائق ونقله للمستشفى.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة