زعيم الحوثيين: السياسة لن تُنهي معركة الحديدة

الحوثي أكد أن جماعته تفاعلت بإيجابية مع مبادرة المبعوث الأممي مارتن غريفيث بخصوص ميناء الحديدة (الجزيرة)
الحوثي أكد أن جماعته تفاعلت بإيجابية مع مبادرة المبعوث الأممي مارتن غريفيث بخصوص ميناء الحديدة (الجزيرة)

قال زعيم جماعة الحوثيين عبد الملك الحوثي إن جماعته لا تعول على حلول سياسية من الأمم المتحدة لإنهاء معركة الحديدة والساحل الغربي للبلاد.

وأشار الحوثي -في كلمة بثتها قناة المسيرة- إلى أن جماعته تفاعلت بإيجابية مع مبادرة المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث بخصوص ميناء الحديدة.

وأضاف "قبلنا بأن يكون للأمم المتحدة دور رقابي وفني ولوجستي ومساعد في ميناء الحديدة والأعداء (في إشارة إلى التحالف السعودي الإماراتي) رفضوا ذلك".

ونفى الحوثي اتهامات التحالف والحكومة اليمنية لجماعته باستخدام الميناء لأغراض عسكرية. وأكد أنه لا تدخل أي سفينة إلى ميناء الحديدة إلا بعد ترخيص وآليات رقابة وتفتيش.

ومنذ مايو/أيار 2016 تشرف الأمم المتحدة على تفتيش والتحقق من الشحنات والسفن الواردة إلى الموانئ اليمنية خارج سلطة الحكومة اليمنية، وذلك عبر آلية أنشئت لهذا الشأن في دولة جيبوتي.‎

وقال الحوثي "مهما حققوا (التحالف والقوات الحكومية) من اختراقات في الساحل الغربي لليمن فهذا لا يعني نهاية المعركة".

وتأتي تصريحات الحوثي في وقت يبذل فيه المبعوث الأممي جهودا كبيرة من أجل التوصل إلى حل سلمي للمعارك بين الحوثيين والقوات الحكومية في الحديدة، وبدء المشاورات سياسية بين طرفي النزاع باليمن.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قالت قناة المسيرة إن جماعة الحوثي أطلقت صاروخا بالستيا على مدينة جازان الاقتصادية بجنوب السعودية، بينما ذكر المتحدث باسم التحالف السعودي الإماراتي اعتراض الصاروخ الذي أطلق من الأراضي اليمنية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة