يوم دون سيارات.. حملة مقاطعة جديدة بالمغرب

الحملة تهدف إلى مقاطعة كافة شركات توزيع المحروقات لمدة 24 ساعة (مواقع التواصل الاجتماعي)
الحملة تهدف إلى مقاطعة كافة شركات توزيع المحروقات لمدة 24 ساعة (مواقع التواصل الاجتماعي)
يواصل المغاربة حملات المقاطعة، فبعد أكثر من شهرين من مقاطعة ثلاث علامات تجارية كبرى بهدف الضغط عليها لتخفض أسعارها بدؤوا الاستعداد ليوم دون سيارات.

وتهدف الحملة الجديدة التي دشنها ناشطون إلى مقاطعة كل أنواع الوقود يوم غد الموافق لـ10 يونيو/حزيران الجاري ليكون يوما دون سيارات.

وستتم مقاطعة كافة شركات توزيع المحروقات في المغرب لمدة 24 ساعة كخطوة أولى احتجاجا على زيادة أسعارها.

وأظهر شريط للفيديو بثه ناشطون على موقع يوتيوب اليوم السبت تنظيم سائقي سيارات الأجرة وقفة احتجاجية رفضا لغلاء أسعار المحروقات.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع هذه الحملة حيث أظهرت تعليقاتهم على موقع فيسبوك مساندة لهذه الحملة التي اعتبروا أنها خطوة من أجل كرامة الشعب.

حملة المقاطعة حققت تجاوبا لافتا منذ إطلاقها قبل أسابيع (مواقع التواصل الاجتماعي)

حملات المقاطعة
وبدأت حملات المقاطعة في المغرب على موقع فيسبوك دون أن يتبناها أحد منذ 20 أبريل/نيسان الماضي، واستهدفت محطات توزيع الوقود "أفريقيا" وهي ملك لوزير في الحكومة، ومياه "سيدي علي" المعدنية، وهي ملك للرئيسة السابقة للاتحاد العام لمقاولات المغرب (أكبر تجمع لرجال الأعمال المغاربة)، ومنتجات "دانون" وهي شركة فرنسية للحليب.

ويطالب المقاطعون بخفض أسعار السلع التي تقدمها تلك الشركات إلى مستويات "عادلة" تتناسب والقدرة الشرائية للمواطنين، لكن محللين يرون فيها أيضا رسالة ضد السياسيين المهيمنين على المجالين السياسي والاقتصادي.

ودعت الحكومة المغربية الأسبوع الماضي إلى وقف المقاطعة بسبب "تأثيرها السلبي على مستوى التشغيل في الشركة المعنية وفي تعاونيات الحليب المرتبطة بها".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة