محلل يمني: الإمارات تبتز السعودية في الحديدة

طيار إماراتي فوق الأراضي اليمنية (رويترز-أرشيف)
طيار إماراتي فوق الأراضي اليمنية (رويترز-أرشيف)

في ظل تحذيرات دولية متوالية بشأن العملية العسكرية المتوقعة للتحالف العربي في مدينة الحديدة غربي اليمن وتداعياتها على الأوضاع الإنسانية وكذلك السياسية تبرز تساؤلات بشأن دور الإمارات في هذه الحملة.

ويرى الكاتب والمحلل السياسي اليمني ياسين التميمي أن الإمارات تتحرك بمفردها ولها مطامعها الخاصة في ما يتعلق بالحديدة، وأنها تستغل المخاوف الأمنية السعودية من بقاء المدينة تحت سيطرة الحوثيين كغطاء للسيطرة عليها.

وقال التميمي في نشرة للجزيرة إن الإمارات "تمارس نوعا من الابتزاز مع السعودية إدراكا منها أن المخاوف الأمنية السعودية توفر لها غطاء كاملا في المضي قدما في السيطرة على الحديدة، لأن المملكة تخشى من بقاء الحديدة بيد الحوثيين حتى لا يستمر تدفق الصواريخ".

ووفقا لتقييم الكاتب اليمني، فإن السعودية "تمر بمرحلة من عدم اليقين إزاء تعاطيها مع ملفات شديدة التعقيد من هذا النوع".

وفي هذا السياق، أشار التميمي إلى تحذير الولايات المتحدة للإمارات والقوات الحكومية اليمنية من شن عملية عسكرية في الحديدة مع أن واشنطن تتعامل مع السعودية باعتبارها المؤثر الرئيسي باليمن.

وكان متحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض قال إن واشنطن تعارض أي جهود من جانب الإمارات والقوات اليمنية التي تساندها للسيطرة على الحديدة، وإنها لن تدعم أي أعمال تؤدي للتدمير أو لمزيد من التدهور في الوضع الإنساني بالمدينة. 

المصدر : الجزيرة + وكالات