بعد الإعصار.. خطر زيادة الجوع يتضاعف بسقطرى

إعصار مكونو تسبب في غرق سبع سفن محملة بالمخزون الغذائي (الأوروبية)
إعصار مكونو تسبب في غرق سبع سفن محملة بالمخزون الغذائي (الأوروبية)

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن (أوتشا) اليوم الجمعة إن سكان جزيرة سقطرى معرضون لخطر زيادة الجوع جراء الإعصار الذي ضرب الأرخبيل أواخر مايو/أيار الماضي.

وجاء في تقرير صادر عن المكتب أن بعثة مشتركة من المكتب والمنظمات الإنسانية زارت الجزيرة الأسبوع الماضي لتقييم الاحتياجات الإنسانية بعد إعصار مكونو.

وأضاف التقرير الصادر بالتعاون مع الشركاء في المجال الإنساني أن "سكان سقطرى معرضون لخطر زيادة الجوع ما لم يتم إمدادهم بالاحتياجات العاجلة لتغطية الفجوة في المخزون الغذائي التي نشأت نتيجة الإعصار".

وأشار التقرير إلى أن سبع سفن تحمل مخزونا غذائيا غرقت مع حمولتها جراء الإعصار، كما أنه في غضون أسابيع قليلة لن يكون الإبحار عبر البحر ممكنا بسبب الرياح القوية ولن يمكن الوصول إلى الجزيرة إلا عبر المطار.

وأكد التقرير أنه "لا يوجد حاليا مخزون من دقيق القمح والسكر في الجزيرة، كما لا توجد سوى كميات قليلة فقط من الأرز".

وحذرت السلطات المحلية بحسب التقرير من "أزمة جوع وشيكة" إذا لم يتم حشد الموارد، موضحة أن 90% من السكان في المناطق التي خضعت للتقييم فقدوا مخزوناتهم من الأغذية.

وكان إعصار مكونو قد ضرب جزيرة سقطرى ومحافظة المهرة نهاية الشهر الماضي مخلفا أضرارا كبيرة في الطرقات والمنازل والبنى التحتية، وأعلنت الحكومة اليمنية في 24 مايو/أيار الماضي سقطرى محافظة منكوبة نتيجة الأضرار الكبيرة الناتجة عن الإعصار.

المصدر : وكالة الأناضول