السعودية تعترض سادس صاروخ حوثي في رمضان

الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا شمال شرق الرياض (الجزيرة-أرشيف)
الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا شمال شرق الرياض (الجزيرة-أرشيف)

اعترض الدفاع الجوي السعودي فجر الثلاثاء صاروخا بالستيا كان باتجاه مدينة ينبع غربي المملكة، دون أن ينتج عن ذلك أية إصابات، وهو الصاروخ السادس الذي يطلقه الحوثيون منذ بداية شهر رمضان، بحسب بيان التحالف العربي.

وفي بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية، قال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي العقيد الركن تركي المالكي، إن الصاروخ أطلق بطريقة متعمدة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان.

وبيَّن المالكي أن تكرار إطلاق الصواريخ البالستية وللمرة الثانية أثناء وجود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث بصنعاء، يثبت عدم اكتراث الحوثيين للجهود الأممية.

ووصل المبعوث الأممي غريفيث السبت إلى صنعاء للتشاور مع مسؤولي جماعة الحوثي حول استئناف المفاوضات لحل الأزمة التي تعصف بالبلاد منذ بداية الحرب.

وبلغ العدد الإجمالي للصواريخ التي استهدفت المملكة 147، منذ بدء العمليات العسكرية للتحالف باليمن قبل ثلاث سنوات، وتتهم السعودية إيران بدعم الحوثيين بالسلاح لكن طهران تنفي ذلك.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفا عسكريا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة الحوثيين الذين يسيطرون على عدة محافظات بينها صنعاء.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن الحوثيون الأحد أنهم أطلقوا دفعة صواريخ بالستية على أهداف اقتصادية بمنطقة نجران جنوبي السعودية، بينما قالت قناة "الإخبارية" من المملكة إن الدفاع الجوي دمر صاروخين بالستيين باتجاه نجران.

أعلن التحالف العربي تدمير الدفاعات الجوية السعودية صاروخا بالستيا أطلقه الحوثيون من محافظة صعدة باليمن فوق مدينة جازان في جنوب المملكة. بينما أعلن الحوثيون إطلاق صاروخ بالستي على مطار جازان.

في مؤشر جديد على استمرار تصعيدها ضد الرياض، أعلنت جماعة الحوثي أنها أطلقت الاثنين صاروخا بالستيا على محطة كهرباء في مدينة نجران جنوبي السعودية.

أعلن التحالف العسكري في اليمن الذي تقوده السعودية اعتراض صاروخ بالستي لليوم الثالث على التوالي أطلق من اليمن على منطقة جازان بالسعودية، في حين هدد الحوثيون بتصعيد حربهم على المملكة.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة