"نداء السودان": مبادرة ألمانية للسلام بتنسيق دولي

أحد اجتماعات "نداء السودان" بالعاصمة الفرنسية باريس (الجزيرة-أرشيف)
أحد اجتماعات "نداء السودان" بالعاصمة الفرنسية باريس (الجزيرة-أرشيف)

قال تحالف المعارضة السودانية المنضوي تحت اسم "نداء السودان" برئاسة زعيم حزب الأمة الصادق المهدي إن الحكومة الألمانية "عرضت مبادرة لتحريك الحل السلمي الشامل في السودان".

وأضاف التحالف في بيان أن المبادرة الألمانية تتضمن "حل المعضلات التي تواجه خارطة الطريق بالبلاد بالتنسيق مع الشركاء الدوليين الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا بالإضافة إلى الأمم المتحدة".

وحسب البيان تهدف المبادرة إلى "وقف وإنهاء الحروب في السودان، وتحقيق السلام الشامل والتحول الديمقراطي".

وأوضح أن المبادرة جاءت خلال اجتماع دعت إليه ألمانيا ومعهد بيرقهوف بالعاصمة برلين، بحضور المهدي وزعماء الحركات المسلحة مني أركو مناوي وجبريل إبراهيم ومالك عقار.

يُذكر أن نيابة أمن الدولة السودانية وجهت في أبريل/نيسان الماضي مجموعة من الاتهامات إلى المهدي تصل عقوبتها إلى الإعدام، منها "الإرهاب" والتحالف مع مجموعات متمردة على نظام الرئيس عمر البشير.

وجاءت الاتهامات على خلفية توقيع المهدي مع الجبهة الثورية والحركات المسلحة المتمردة على إعلان دستوري، وإصدار بيان ختامي قالت الخرطوم إنه "يحرض المواطنين على الخروج على الدولة، والتمرد عليها وإحداث الفوضى والزعزعة".
   
وكان البشير قد تعهد في خطاب له أمام البرلمان بـ "اتخاذ إجراءات قانونية" ضد السياسيين الذين يتحالفون مع المجموعات المتمردة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وجّه حزب الأمة القومي المعارض في السودان أنصاره وجماهير الشعب للنزول للشارع لتغيير نظام الحكم الحالي، كما دعا تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض قواعده للتظاهر من أجل الهدف ذاته.

وجهت نيابة أمن الدولة السودانية مجموعة من الاتهامات إلى زعيم حزب الأمة المعارض الصادق المهدي تصل عقوبتها إلى الإعدام، ومنها الإرهاب والتحالف مع مجموعات متمردة لإسقاط نظام الحكم.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة