معايدة مؤثرة من أولاد سلمان العودة لوالدهم المعتقل

وجّه بعض أبناء الداعية السعودي المعتقل سلمان العودة تهنئة مؤثرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لوالدهم المعتقل منذ أشهر طويلة ضمن حملة مستمرة استهدفت المئات، بينهم دعاة وناشطون سياسيون وحقوقيون.

ففي فيديو نشره عبد الله العودة، نجل الداعية المعتقل، في تغريدة بموقع تويتر هنأ الأطفال والدهم بالعيد، وعبروا عن حبهم واشتياقهم له. وحظيت التغريدة بأكثر من 2600 إعجاب، وتمت إعادة تغريدها أكثر من 1300 مرة.

وكتب عبد الله في التغريدة المرفقة بالمقطع المصور القصير أنه "في عيد هذه السنة يفتقد هؤلاء والدهم الشيخ المعتقل سلمان العودة الذي غيبه الاعتقال التعسفي… لذلك قدموا معايدتهم عبر الأثير لكي تخترق أسوار الحجب والاعتقال والحرمان".

وكان العودة، الذي يوصف بأنه من أبرز وجوه تيار الصحوة في السعودية، اعتقل منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، في إطار حملة اعتقالات قالت السلطات إنها موجهة ضد أشخاص يعملون لصالح جهات خارجية ضد أمن المملكة.

وأمضى الرجل ما لا يقل عن أربعة أشهر في زنزانة انفرادية، ولم تتم إحالته حتى الآن للمحاكمة، كما لم توجه له رسميا أي اتهامات.

وفي فبراير/شباط الماضي، تمكنت عائلة العودة لأول مرة من زيارته في سجن ذهبان بمدينة جدة (غربي المملكة)، وكشف عن تلك الزيارة ابنه عبد الله الذي قال إن العائلة اطمأنت على صحته، ووصف حالته بالطيبة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال عبد الله نجل الداعية السعودي المعتقل سلمان العودة في تغريدة إن والده اتصل به من سِجن ذهبان وهو بخير وعافية، متمنيا أن يتمم الله عليه بالفرج العاجل.

المزيد من سجناء ومفقودون
الأكثر قراءة