ميديا بارت: السيسي ماض بديكتاتوريته والقمع مستمر

قال موقع "ميديا بارت" الاستقصائي الفرنسي إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ماض في ديكتاتوريته وإن القمع مستمر في مصر.

وأفاد الموقع أن أجهزة الأمن باشرت عقب إعادة انتخاب السيسي، فيما وصفها بمهزلة انتخابية، باعتقال عشرات الناشطين، مثل أمل فتحي التي بثت مقطعا على فيسبوك تنتقد فيه الحكومة لتقاعسها عن حماية المرأة من التحرش الجنسي.

وقال الموقع الفرنسي إن حكومة السيسي تستخدم ذريعة مكافحة الإرهاب لاعتقال أشخاص لأنهم استخدموا حقهم في التعبير فقط.

وأضاف موقع "ميديا بارت" أن البرلمان المصري سيعزز القوانين بشأن استخدام الإنترنت، لإضفاء جانب قانوني لقمع الناشطين.

وفسر الموقع الفرنسي الاعتقالات بخشية السلطات من ردود فعل الشارع الرافضة لسياسة تقشف تنتهجها الحكومة التي تعمل على تهيئة المصريين لزيادة أسعار الكهرباء والبنزين.

وأوضح الموقع أن الدبلوماسية الغربية كانت تراهن على انخفاض القمع بمصر عقب انتخابات الرئاسة الأخيرة، التي قال إنها مسرحية أغمض حلفاء مصر أعينهم عنها، وعلى رأسهم فرنسا.

المصدر : الجزيرة