رشى بشركات غذائية كبرى تطيح بمسؤولين في مصر

تجاوز حجم الرشى 111 ألف دولار بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط (الأوروبية)
تجاوز حجم الرشى 111 ألف دولار بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط (الأوروبية)
ألقت السلطات المصرية القبض على أربعة مسؤولين مصريين -من بينهم رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية- يشتبه في تلقيهم رشا من شركات كبرى لتجارة السلع الغذائية.

وبحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط التي أوردت الخبر، فإن المسؤولين الثلاثة الآخرين هم: مدير مكتب رئيس الشركة القابضة، ومستشار وزير التموين للإعلام المتحدث الرسمي للوزارة، ومستشار الوزير للاتصال السياسي بمجلس النواب.

ولم تنشر الوكالة أسماء تلك الشركات لكنها وصفتها بأنها "من كبريات شركات توريد السلع الغذائية"، وذكرت أن الرشى "تجاوزت مليوني جنيه (111 ألف دولار).. مقابل إسناد أوامر توريد السلع عليها، وكذا تسهيل صرف مستحقاتها".

يشار إلى أن مصر تعد أكبر مستورد للقمح في العالم، حيث تتجاوز قيمة مشتريات الهيئة العامة للسلع التموينية التابعة لوزارة التموين 1.5 مليار دولار سنويا، لتوفير الإمدادات اللازمة لبرنامج دعم الخبز.

فيما تشرف الشركة القابضة للصناعات الغذائية الحكومية على شراء سلع أخرى.

المصدر : رويترز