بوتين يحذر من "الاستفزاز" بشأن مجزرة كيميائي دوما

Russian President Vladimir Putin attends a joint news confrence with his counterparts Tayyip Erdogan of Turkey and Hassan Rouhani of Iran (not pictured) after their meeting in Ankara, Turkey April 4, 2018. REUTERS/Umit Bektas
تحذير بوتين بخصوص هجوم دوما جاء في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية (رويترز)

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مكالمة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الاثنين من "الاستفزاز" بشأن الهجوم الكيميائي على مدينة دوما بالغوطة الشرقية، وأعلن الجيش الروسي أنه لم يعثر على أثر لهجوم كيميائي هناك.

وقال الكرملين في بيان إن بوتين وميركل تبادلا الآراء حول الوضع في سوريا، بما في ذلك الاتهامات التي توجهها الدول الغربية للنظام السوري باستخدام أسلحة كيميائية، مضيفا أن "الجانب الروسي أكد عدم قبول الاستفزاز والتكهنات في هذا الشأن".

ولفت البيان إلى أن بوتين شدد للمستشارة الألمانية على أهمية تكثيف الجهود لتقديم المساعدات الإنسانية للشعب في سوريا، التزامًا بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2401.

وبدوره، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن "المزاعم بأن الحكومة السورية نفذت هجوما بالغاز في مدينة دوما المحاصرة يوم السبت عارية عن الصحة وتمثل استفزازا".

وأضاف في مؤتمر صحفي أن الجنود الروس في سوريا حذروا النظام عدة مرات من أن هناك مؤشرات على التحضير لعملية واتهام النظام باستخدام السلاح الكيميائي، مضيفا أن النظام تحدث عن هذا أيضا، وأن العملية كانت تهدف إلى اتهام النظام مرة أخرى باستخدام مادة كيميائية سامة ضد المدنيين.

في الأثناء، قالت وزارة الدفاع الروسية إن ادعاءات استخدام السلاح الكيميائي في دوما هي "محاولة لإفشال الهدنة في سوريا"، مضيفة أن أطباء تابعين لشرطتها العسكرية دخلوا دوما، ولم يجدوا مصابين بالسلاح الكيميائي في المستشفيات.

وتعرضت دوما لهجوم بأسلحة كيميائية في ساعة متأخرة من مساء السبت، مما أدى إلى مقتل 42 مدنيا، معظمهم من النساء والأطفال، في حين أصيب سبعمئة آخرون.

وحملت تقارير صحفية وحقوقية النظام المسؤولية عن الهجوم، بينما أدانت عدة دول قتل المدنيين بالغازات السامة، وتعهدت باتخاذ الإجراءات القانونية لمحاسبة نظام بشار الأسد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Russian Foreign Minister Sergei Lavrov delivers a speech during the 7th Moscow Conference on International Security (MCIS) in Moscow, Russia, 05 April 2018

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الاثنين إن اتهام القوات العسكرية السورية باستخدام السلاح الكيميائي في دوما مجرد استفزازات.

Published On 9/4/2018
epa06655175 Bodies of victims of alleged chemical attack lie on the ground in rebels-held Douma, Syria, 08 April 2018. According to media and local reports, at least 70 people died after a helicopter dropped a barrel bomb allegedly containing Sarin gas, a nerve toxin that kills within minutes of direct inhalation unless treated quickly with an antidote. Locals claim that the helicopter allegedly belongs to forces loyal to the Syrian government, while both Syria and Russ

يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم جلسة طارئة واحدة لبحث تقارير الهجوم الكيميائي بالغوطة، وسط غضب دولي ونفي سوري روسي إيراني لوقوع تلك الهجمات، مؤكدين أنها ذريعة لتبرير تدخل خارجي.

Published On 9/4/2018
المزيد من عربي
الأكثر قراءة