عزة الدوري يهدد لإطلاق معتقلين عراقيين

الدوري: الخليج يتعرض لمؤامرة وترمب لن يضرب إيران (الجزيرة-أرشيف)
الدوري: الخليج يتعرض لمؤامرة وترمب لن يضرب إيران (الجزيرة-أرشيف)

توعد عزة الدوري نائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وزعيم حزب البعث المحظور باستهداف سياسيين عراقيين وضرب مصالح عسكرية واقتصادية لدول أجنبية في بلاده، إذا لم يطلق سراح كافة المعتقلين العراقيين.

جاء ذلك في تسجيل مصور لم يتسن للأناضول التأكد منه، مدته ساعة و17 دقيقة، ألقى فيه الدوري كلمة بمناسبة الذكرى الـ 71 لتأسيس حزب البعث الاشتراكي.

وهدد الدوري بإعلان الحرب على الحكومة العراقية وضرب مصالح إيران والدول الأجنبية التي تدعم حكومة بغداد إذا لم يطلق سراح كل المعتقلين العراقيين، ويرفع الحجز على أموال أركان النظام السابق، وإلغاء قوانين الاجتثاث والحظر على البعث.
 
وكانت هيئة المساءلة والعدالة (مستقلة مرتبطة بالبرلمان) قد أوصت مطلع مارس/آذار الماضي بمصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لأكثر من 4000 من قادة حزب البعث وضباط الجيش السابق وأقربائهم من الدرجة الثانية، وعلى رأسهم الرئيس الراحل صدام حسين.

وفيما يتعلق بالشأن العربي، اعتبر الدوري أن الخليج يتعرض لمؤامرة أميركية إيرانية لتفتيته، ودعا الدول الخليجية وقادتها لحل الأزمة بينهم، كما علق على تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترمب ضد إيران قائلا "ترمب لن يضرب إيران حتى يوم القيامة".

ومنذ 17 أبريل/نيسان 2015 تضاربت الأنباء حول مقتل عزة الدوري بعد إعلان فصائل شيعية العثور على جثته بين مجموعة قتلتها في محافظة صلاح الدين شمالي العراق، كما أعلن مسؤولون آخرون في البلاد مقتل الدوري، غير أن الرجل ظهر في أكثر من تسجيل نسب إليه.  

المصدر : وكالة الأناضول