أحكام بالمؤبد والمشدد مع استهلال ولاية السيسي الثانية

المحاكم المصرية قضت بإعدام وسجن الآلاف من معارضي الانقلاب (الجزيرة)
المحاكم المصرية قضت بإعدام وسجن الآلاف من معارضي الانقلاب (الجزيرة)

قضت محكمة مصرية اليوم الأربعاء بالسجن المؤبد والمشدد على 190 من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين في سوهاج بتهمة "تشكيل خلية إرهابية مسلحة".

وعاقبت محكمة جنايات سوهاج (جنوب القاهرة) غيابيا وحضوريا 35 متهما بالسجن المؤبد (25 سنة)، و61 متهما بالسجن المشدد 15 سنة، و62 متهما بالسجن المشدد عشر سنوات، و26 متهما بالسجن المشدد خمس سنوات، وستة متهمين بالسجن المشدد ثلاث سنوات.

وقررت المحكمة وضع جميع المتهمين المحكوم عليهم تحت المراقبة الشرطية لمدة عامين.

ووجهت المحكمة للمتهمين تهم "الانضمام إلى لجان العمليات النوعية بالجماعة، والتجهيز لارتكاب جرائم إرهابية بالمحافظة أثناء تواجدهم داخل إحدى المغارات الجبلية بالطريق الصحراوي الغربي بدائرة مركز جهينة، وارتكابهم 13 واقعة إرهابية لحرق وتفجير أبراج كهرباء، وإشعال النار على شريط السكة الحديدية، وإلقاء عبوات متفجرة على أقسام ومراكز الشرطة بالمحافظة".

ومنذ الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي -المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين- في الثالث من يوليو/تموز 2013، تتهم السلطات المصرية قيادات الجماعة وأفرادها "بالتحريض على العنف والإرهاب"، في حين تقول الجماعة إن نهجها سلمي في الاحتجاج على الانقلاب العسكري.

وأصدرت محاكم مصرية أحكاما بالإعدام والسجن ضد آلاف من معارضي الانقلاب، وأعدمت بالفعل عددا منهم، رغم انتقادات حقوقية ودولية متعددة، وطالت هذه الأحكام الرئيس المعزول مرسي وقيادات الجماعة وعددا من شباب ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

وصنفت السلطات المصرية جماعة الإخوان المسلمين "جماعة إرهابية محظورة" منذ ديسمبر/كانون الأول 2013، وهو القرار الذي ترفضه الجماعة.

وقبل يومين، أعلنت لجنة الانتخابات في مصر فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي -الذي قاد الانقلاب العسكري حين كان وزيرا للدفاع- بولاية رئاسية ثانية بنسبة فاقت 97%.

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

قضت محكمة جنايات القاهرة اليوم الأربعاء بالسجن على 24 شخصا من رافضي الانقلاب في القضية المعروفة إعلاميا بـ”لجان العمليات النوعية المتقدمة”، بينهم 13 عوقبوا حضوريا بالسجن المشدد عشر سنوات.

قالت صحيفة أوبزيرفر البريطانية إن مصر أصبحت سجنا كبيرا للصحفيين، وإنه ومنذ مجيء السيسي للسلطة بانقلابه عام 2013 أصبح المناخ بالنسبة للصحفيين المصريين والأجانب قمعيا بشكل متزايد.

سلمت إدارة سجن القناطر الرضيعة عالية عبد الله -والتي ظلت رهن الإخفاء القسري أكثر من أسبوع مع والدتها فاطمة محمد- إلى محامي الأم لنقلها إلى أهلها، بحسب مصادر حقوقية خاصة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة