شهداء جدد برصاص الاحتلال على حدود غزة

فلسطيني استشهد برصاص قوات الاحتلال على حدود غزة خلال جمعة "الشباب الثائر" في إطار "مسيرات العودة" (الأوروبية)
فلسطيني استشهد برصاص قوات الاحتلال على حدود غزة خلال جمعة "الشباب الثائر" في إطار "مسيرات العودة" (الأوروبية)

استشهد ثلاثة شبان فلسطينيين مساء أمس الأحد بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي في حادثين منفصلين عند الشريط الحدودي مع قطاع غزة، لترتفع إلى نحو خمسين حصيلة الشهداء الفلسطينيين منذ انطلاق مسيرات العودة في الثلاثين من مارس/آذار الماضي.

وقد استشهد الشاب الأول لدى محاولته اجتياز الشريط الحدودي رفقة شخص آخر، وقال الناطق باسم جيش الاحتلال إن فلسطينييْن اثنين حاولا اختراق السياج الأمني والتسلل فقتلت قوة عسكرية أحدهما واعتقلت الآخر بعد إصابته للتحقيق معه.

وبعد ذلك بنصف ساعة تقريبا، استشهد فلسطينيان آخران برصاص جنود الاحتلال بذريعة إلقائهما عبوات ناسفة باتجاه دورية إسرائيلية عند السياج الحدودي.

ويأتي هذا التطور بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في جمعة "الشباب الثائر" في إطار "مسيرات العودة" بغزة والتي شهدت حتى الآن استشهاد 48 فلسطينيا بينهم العديد من الأطفال، وإصابة مئات آخرين بينهم أكثر من عشرين بُترت بعض أطرافهم أو أصيبوا بإعاقات دائمة جراء الرصاص الحي.

المصدر : الجزيرة + وكالات