الغرامة عقوبة الحديث عن شراء الناخبين بمصر

العنوان الذي بسببه غرّم المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام صحيفة "المصري اليوم" (مواقع التواصل)
العنوان الذي بسببه غرّم المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام صحيفة "المصري اليوم" (مواقع التواصل)

فرضت أعلى هيئة لإدارة شؤون الإعلام بمصر أمس غرامة على صحيفة "المصري اليوم" وموقع "مصر العربية" الإلكتروني، لنشر الأولى عنوانا يتحدث عن حشد السلطات الناخبين في انتخابات الرئاسة، ونشر الثاني تقريرا يشير عنوانه "زحف المصريين للانتخابات مقابل ثلاثة دولارات".

وقال المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بمصر إنه فرض غرامة 150 ألف جنيه (نحو 8500 دولار) على صحيفة "المصري اليوم" (خاصة) وإلزامها بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات، وذلك عقب نشرها عنوانا رئيسيا قبيل اليوم الثالث للتصويت هو "الدولة تحشد الناخبين في آخر أيام التصويت".

ورأى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في هذا العنوان إساءة للسلطات، في حين أمر النائب العام المصري نبيل صادق الخميس الماضي بالتحقيق مع صحيفة "المصري اليوم" على خلفية العنوان الذي نشرته.

في المقابل، قال العضو المنتدب لصحيفة المصري اليوم عبد اللطيف المناوي إن عنوان صحيفته فهم فهما خاطئا، وحينما تحدث عن الحشد قصد تشجيع المواطنين على المشاركة، وليس تزوير الإرادة الشعبية.

موقع "مصر العربية" نشر تقريرا لصحيفة نيويورك تايمز عن زحف الناخبين إلى مكاتب الاقتراع مقابل المال (موقع مصر العربية)

رشوة انتخابية
كما قرر المجلس الأعلى للإعلام تغريم موقع "مصر العربية" خمسين ألف جنيه (2800 دولار) لنشر تقرير حمل عنوان صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، وهو "المصريون يزحفون للانتخابات من أجل 3 دولارات"، وهو ما اعتبره المجلس إهانة للمصريين. ولم يصدر أي تعقيب فوري من الصحيفة أو الموقع الإلكتروني بشأن الغرامة.

وأظهرت النتائج الأولية غير الرسمية لانتخابات الرئاسة بمصر فوز الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي بولاية ثانية بنسبة ساحقة، وذكرت "صحيفة الأهرام" (حكومية) أن السيسي حصل على أكثر من 96% من الأصوات المعبر عنها، مقابل 3% للمرشح موسى مصطفى موسى، وينتظر إعلان النتيجة الرسمية اليوم.

وتحدثت تقارير مختلفة عن إقبال ضعيف من جانب الناخبين، بينما كان واضحا سعي وسائل الإعلام المصرية وحتى مسؤولين بالدولة إلى حث المصريين على المشاركة في الانتخابات لتوجيه رسالة إلى الخارج، كما سعت هذه الجهات إلى تخويف المواطنين من احتمال تعرضهم لغرامة مالية كبيرة في حالة عدم المشاركة.

المصدر : وكالة الأناضول