ابن سلمان: للسعودية مصالح كثيرة مع إسرائيل

قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إن المملكة العربية السعودية تتقاسم الكثير من المصالح مع إسرائيل، واصفا اقتصادها بالقوي مقارنة بحجمها.

وأضاف ابن سلمان في مقابلة مع مجلة ذي أتلانتيك الأميركية أنه في حال تحقيق السلام سيكون هناك الكثير من المصالح بين إسرائيل ودول مجلس التعاون الخليجي ودول مثل مصر والأردن، وفق قوله.

وفي سياق رده عما إذا كان يؤمن بحق الشعب الإسرائيلي في الحصول على جزء من الأراضي قال ابن سلمان إنه يعتقد أن من حق الفلسطينيين والإسرائيليين العيش على أراضيهم.

ونفى ولي العهد السعودي أن يكون له أي اعتراض على وجود أي شعب، مؤكدا أنه يشعر فقط بالقلق بشأن المسجد الأقصى وحقوق الشعب الفلسطيني.

وأدرج ابن سلمان النظام الإيراني وجماعة الإخوان المسلمين وتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية ضمن ما سماه مثلث الشر الذي يحاول أن يتلاعب بالمسلمين بهدف إنشاء الإمبراطورية الإسلامية، وفق تعبيره.

وتأتي هذه المقابلة في الأيام الأخيرة من زيارة لابن سلمان إلى الولايات المتحدة دامت أسبوعين قابل فيها الرئيس الأميركي دونالد ترمب ومسؤولين سياسيين أميركيين.

كما التقى خلالها -حسب صحيفتي هآرتس الإسرائيلية وإندبندنت البريطانية- مع زعماء يهود، من بينهم رؤساء لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية (أيباك) والاتحادات اليهودية لأميركا الشمالية، ورابطة مكافحة التشهير، والمنظمة العالمية للدفاع عن اليهود، ومنظمة "بناي بريث" الصهيونية، وجميعها حركات يهودية.

المصدر : الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

طالب ستة أعضاء في الكونغرس مدير مكتب التحقيقات الفدرالي بالتحقيق في احتمال تسريب جاريد كوشنر صهر الرئيس الأميركي ومستشاره معلومات سرية لولي العهد السعودي، واعتبروا ذلك انتهاكا للقواعد.

كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترمب وصهره أمضى ساعات مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في واشنطن؛ لبحث ما تسمى “صفقة القرن”.

قال ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إن الاستثمار في المساجد والمدارس يعود إلى الحرب الباردة، عندما طلب الحلفاء من السعوديين استخدام مواردهم لمنع اعتداء الاتحاد السوفياتي على البلدان الإسلامية.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة