وزير الدفاع الإيراني يصل بغداد بزيارة غير معلنة

حاتمي قال إن زيارته بهدف بحث الضربة الثلاثية الغربية لسوريا وتداعياتها (وزارة الدفاع العراقية)
حاتمي قال إن زيارته بهدف بحث الضربة الثلاثية الغربية لسوريا وتداعياتها (وزارة الدفاع العراقية)

اجتمع وزير الدفاع العراقي عرفان محمود الحيالي أمس الأربعاء في بغداد مع نظيره الإيراني أمير حاتمي الذي بدأ زيارة لم يتم الإعلان عنها مسبقا من قبل السلطات العراقية.

وقالت الدفاع العراقية في بيان إن الطرفين عقدا اجتماعا بمقر الوزارة حضره كبار القادة والضباط، وجرى خلاله بحث سبل التعاون العسكري والأمني بين البلدين وتنسيق الجهود لبسط الأمن والاستقرار في المنطقة.

ونقلت مصادر مطلعة عراقية أن حاتمي قال إن زيارته تهدف إلى بحث الهجوم الصاروخي الأخير الذي تعرضت له سوريا، وتناول تداعياته ومخاطره على دول المنطقة وبالذات العراق وإيران.

وكان هجوم عسكري استهدف مواقع سورية بدمشق وحمص، شنته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر يوم 14 أبريل/نيسان 2018 ودام أقل من ساعة ردا على هجوم كيميائي اتُهم نظام بشار الأسد بتنفيذه في دوما بالغوطة الشرقية يوم الـ 7 من الشهر نفسه. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة