بعثة التفتيش الكيميائي تباشر عملها في دوما غدا

مفتشو الكيميائي وصلوا السبت العاصمة دمشق والتقوا اليوم بالمقداد وضباط روس (رويترز)
مفتشو الكيميائي وصلوا السبت العاصمة دمشق والتقوا اليوم بالمقداد وضباط روس (رويترز)

قالت مواقع إعلامية للنظام السوري إن البعثة التابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية ستباشر عملها غدا الاثنين للتحقيق في ملابسات هجوم محتمل بأسلحة كيميائية على مدينة دوما مطلع الشهر الجاري، مما أدى إلى مقتل عشرات المدنيين وإصابة المئات.

والتقى فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري بمفتشين من المنظمة في دمشق لنحو ثلاث ساعات بحضور ضباط روس ومسؤول أمني سوري بارز.

ولدى خروجه رفض المقداد الإجابة على أسئلة الصحفيين المنتظرين خارج الفندق الذي اجتمع فيه مع المفتشين.

ومن المقرر أن يحاول المفتشون زيارة دوما لتفقد الموقع الذي يشتبه أنه شهد هجوما بالغاز.

يشار إلى أن موسكو نددت بالغارات الغربية ضد مواقع للنظام السوري واعتبرتها بمثابة رفض مسبق للنتائج التي يتوقع أن يتوصل إليها المفتشون.

وفي وقت سابق، أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن مفتشيها سيزورون موقع الهجوم في مدينة دوما بالغوطة الشرقية لفترة وجيزة إذا سمحت الأوضاع الأمنية.

وأشارت إلى أن البعثة ستقوم بتحقيقات في عموم سوريا للوقوف على الحقائق بشأن اتهامات استخدام أسلحة كيميائية في دوما.

من جانب آخر، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في سوريا تتطلب تحقيقا من الأمم المتحدة، وأضاف أن محققين دوليين مستعدون لزيارة موقع هجوم دوما.

واتهمت المعارضة السورية وقوى غربية نظام بشار الأسد باستخدام أسلحة كيميائية في هجوم دوما، بينما نفت روسيا تلك الاتهامات وقالت إن خبراء عسكريين روسا توجهوا إلى دوما ولم يجدوا أثرا لمواد كيميائية.

وأكدت الخارجية الروسية في وقت سابق أن النظام السوري أبدى استعداده لتقديم كل المساعدة اللازمة لعمل فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

ومع ذلك، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن لدى بلاده أدلة "دامغة" على أن ذلك الهجوم كان "مسرحية" شاركت في إعدادها مخابرات دولة تشن حملة كراهية على روسيا، في إشارة إلى بريطانيا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت واشنطن الجمعة إن الولايات المتحدة واثقة بأن النظام السوري نفذ هجوما كيميائيا بمدينة دوما السبت الماضي، موضحة أن المعلومات الأميركية تظهر أن إعلان روسيا بأن الهجوم مختلق غير صحيح.

13/4/2018

اعتبرت تركيا الضربات الغربية الثلاثية على سوريا “ردا مناسبا” على الهجوم الكيميائي الذي وقع بمدينة دوما، وقالت إنها زُوّدت مسبقا بمعلومات عن تلك الضربات قبل تنفيذها.

14/4/2018

قالت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إن فريق مفتشيها الذي وصل دمشق لإجراء تحقيقات بشأن الهجوم على مدينة دوما في السابع من أبريل/نيسان الجاري سيحاول الوصول إلى المدينة لزيارة موقع الهجوم.

14/4/2018
المزيد من سلاح بيولوجي وكيميائي
الأكثر قراءة