البشير يقرر إطلاق جميع المعتقلين السياسيين بالسودان

البشير أصدر في أغسطس/آب الماضي قرارا جمهوريا بالعفو العام عن مواطنين كانت السلطات تعتقلهم بتهمة التخابر مع دولة أجنبية (رويترز)
البشير أصدر في أغسطس/آب الماضي قرارا جمهوريا بالعفو العام عن مواطنين كانت السلطات تعتقلهم بتهمة التخابر مع دولة أجنبية (رويترز)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

أصدر الرئيس السوداني عمر حسن البشير قرارا يقضي بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين القابعين في سجون بلاده.

ووفق وكالة الأنباء السودانية (سونا)، فإن قرار إطلاق سراح المعتقلين السياسيين "يأتي تعزيزا لروح الوفاق والوئام الوطني والسلام التي أفرزها الحوار الوطني بشقيه السياسي والمجتمعي ولإنجاح وتهيئة الأجواء الإيجابية في ساحة العمل الوطني بما يفتح الباب لمشاركة جميع القوى السياسية في التشاور حول القضايا الوطنية ومتطلبات المرحلة القادمة وخطوات إعداد الدستور الدائم للبلاد".

وأضافت الوكالة نقلا عن وزير الدولة المدير العام لمكاتب رئيس الجمهورية حاتم حسن بخيت أن الجهات المختصة وضعت القرار المذكور موضع التنفيذ الفوري.

وجاء قرار الرئيس السوداني بعد أيام من اجتماع بين المدير العام لجهاز الأمن الوطني الفريق صلاح عبد الله محمد صالح الشهير بـ"قوش" ومركزية الحزب الشيوعي السوداني حيث وعد الأول بإطلاق جميع المعتقلين السياسيين.

وتعتقل السلطات السودانية منذ يناير/كانون الثاني الماضي عشرات من القادة والناشطين السياسيين -بينهم سكرتير عام الحزب الشيوعي السوداني محمد مختار الخطيب- سعيا لمنع المظاهرات.

وكانت الحكومة قد أطلقت الأسبوع الماضي عددا من المعتقلين، بينهم رئيس حزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ ورئيس حزب الوسط الإسلامي يوسف الكودة.

كما أصدر البشير في أغسطس/آب الماضي قرارا جمهوريا بالعفو العام عن مواطنين كانت السلطات تعتقلهم بتهمة التخابر مع دولة أجنبية، ومن بينهم الناشط الحقوقي أستاذ الهندسة بجامعة الخرطوم مضوي إبراهيم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أصدر الرئيس السوداني عمر البشير قرارا جمهوريا بالعفو العام عن مواطنين كانت السلطات تعتقلهم بتهمة التخابر مع دولة أجنبية، ومن بينهم الناشط الحقوقي أستاذ الهندسة بجامعة الخرطوم مضوي إبراهيم.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة