برزاني يعتبر ميزانية العراق تجسيدا لظلم كردستان

برزاني قال إن الميزانية التي أقرها البرلمان العراقي خصصت للإقليم ميزانية لا تسد حتى رواتب الموظفين (رويترز)
برزاني قال إن الميزانية التي أقرها البرلمان العراقي خصصت للإقليم ميزانية لا تسد حتى رواتب الموظفين (رويترز)

قال رئيس حكومة إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني إن حكومة الإقليم تأسف لقرار البرلمان العراقي المصادقة على الميزانية الاتحادية للعام الحالي بمعزل عن الكتل الكردستانية.

وأضاف بارزاني -خلال مؤتمر صحفي في أربيل– أن البرلمان العراقي صوّت على تمرير الميزانية وفق مبدأ الأغلبية، وليس الشراكة الوطنية التي بنيت عليها العملية السياسية في البلاد بعد عام 2003.

ووصف الميزانية التي أقرها البرلمان العراقي بغير العادلة، مشيرا إلى أنها خصصت للإقليم ميزانية لا تسد حتى رواتب موظفي الإقليم. 

وتابع أن حكومة الإقليم لم تفقد الأمل في التوصل إلى حل لهذه المعضلة، وكافة المشاكل العالقة بين الطرفين بموجب الدستور العراقي

وأمس أقر البرلمان العراقي موازنة العام الجاري بقيمة 104 تريليونات دينار (88 مليار دولار) وبعجز قيمته عشرة مليارات دولار. 

وقاطعت الكتلة الكردية جلسة التصويت بسبب رفضها النسبة المخصصة لإقليم كردستان العراق، والبالغة 12% من الموازنة، مطالبة بزيادة النسبة إلى 17% كما كانت عليه الحال الأعوام الماضية. 

وتم احتساب إيرادات الموازنة على أساس سعر 46 دولارا للبرميل بمعدل تصدير قدره نحو 3.9 ملايين برميل يوميا، منها 250 ألفا من حقول كردستان. 

وإثر إقرار البرلمان الموازنة، قالت المشرعة الكردية أشواق الجاف "قاطعنا التصويت، وهناك اقتراحات بالانسحاب من العملية السياسية في العراق تماما بعد الظلم الذي تعرض له إقليم كردستان".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة