السويحلي يدعو روسيا لحل الأزمة الليبية

دعا رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا عبد الرحمن السويحلي روسيا إلى استخدام ما وصفه بثقلها الدولي لحل الأزمة الليبية، ودفع الفرقاء الليبيين إلى التوافق تحت إشراف الأمم المتحدة.

جاء ذلك خلال لقاء السويحلي في تونس بالسفير الروسي لدى ليبيا الذي قال إن بلاده تقف على مسافة واحدة من جميع أطراف الأزمة، وتدعم مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي.

وتعاني ليبيا فوضى أمنية وسياسية، حيث تتقاتل فيها كيانات مسلحة عدة منذ أن أطاحت ثورة شعبية بالزعيم الراحل العقيد معمر القذافي عام 2011.

وتتصارع حكومتان على الشرعية: حكومة الوفاق المعترف بها دوليا بالعاصمة طرابلس (غرب) وما يعرف بالحكومة المؤقتة في مدينة البيضاء وتتبع مجلس النواب المنعقد بطبرق (شرق) والتابعة له القوات التي يقودها اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وانطلقت في 26 سبتمبر/أيلول الماضي في تونس جولات مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي الموقّع بمدينة الصخيرات المغربية عام 2015 بين أطراف النزاع، وذلك بعد أيام من إعلان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة عن خارطة طريق لحل الأزمة الليبية.

وترتكز الخطة على ثلاث مراحل رئيسية: تعديل اتفاق الصخيرات، عقد مؤتمر وطني يجمع الفرقاء السياسيين الذين لم يشاركوا بالحوارات السابقة، استفتاء لاعتماد الدستور وانتخابات برلمانية ورئاسية.

المصدر : الجزيرة + وكالات