إرتيريا.. جنازة مدير مدرسة دينية تتحول لمظاهرة غاضبة

ناشطون  اعتبروا أن ظروف وفاة الشيخ موسى محمد نور تعكس قسوة تعامل الحكومة  مع من يعارضها (الجزيرة)
ناشطون اعتبروا أن ظروف وفاة الشيخ موسى محمد نور تعكس قسوة تعامل الحكومة مع من يعارضها (الجزيرة)

دفن أمس السبت جثمان رئيس مجلس مدرسة الضياء الإسلامية الإريترية الشيخ موسى محمد نور (93 عاما) في العاصمة أسمرا، وتحولت جنازته إلى مظاهرة بمشاركة مئات الأشخاص.

وكان موسى قد اعتقل في نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وذلك لرفضه تنفيذ أوامر حكومية تتعلق بحظر الحجاب والسماح بالاختلاط بين الجنسين ومنع تدريس مواد التربية الإسلامية في المدرسة.

وقال ناشطون إريتريون إن ظروف الوفاة تعكس قسوة تعامل الحكومة الإريترية مع من يعارضها حتى لو كان رجلا طاعنا في السن.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تظاهر إريتريون بمدينة ملبورن الأسترالية احتجاجا على قرار السلطات الإريترية منع تدريس مواد التربية الإسلامية و اللغة العربية، ومنع الحجاب والفصل بين الجنسين في مدرسة الضياء الإسلامية في العاصمة أسمرة.

6/11/2017

شهدت العاصمة الإريترية أسمرة الثلاثاء مظاهرات احتجاجية على خلفية قيام السلطات باعتقال رئيس مجلس إدارة مدرسة الضياء الإسلامية بتهمة رفض تنفيذ أوامر الحكومة المتعلقة بحظر الحجاب والسماح بالاختلاط.

31/10/2017

جدد مجلس الأمن الدولي أمس الخميس عقوباته على إريتريا بسبب اتهام الحكومة بدعم حركة الشباب الإسلامية في الصومال، وذلك رغم امتناع خمسة من أعضاء المجلس عن التصويت.

11/11/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة