شهيد بقصف الاحتلال لغزة واستعدادات ليوم الأرض

الفلسطينيون يتأهبون لإحياء يوم الأرض (رويترز)
الفلسطينيون يتأهبون لإحياء يوم الأرض (رويترز)

استبق جيش الاحتلال الإسرائيلي انطلاق الفلسطينيين لإحياء "يوم الأرض" وشن قصفا على قطاع غزة في وقت مبكر من صباح اليوم أسفر عن استشهاد مواطن فلسطيني وإصابة آخر. 

وقال ناطق باسم وزارة الصحة في غزة إن مزارعا في الـ 27 من العمر استشهد وآخر جرح في قصف مدفعي بالقرب من خانيونس بجنوب القطاع.

وذكر شهود عيان أن الشهيد هو عمر وحيد سمّور من سكان بلدة بني سهيلا (جنوب شرق) قضى جراء قصف إسرائيلي، بينما أُصيب أحمد سليم الشامي (23 عاما) بشظايا في مختلف أنحاء جسمه.

وأفاد الشهود أن سموّر والشامي يعملان مزارعيْن، وكانا موجودين في حقلهما القريب من السياج الحدودي الفاصل بين القطاع وإسرائيل.
 
ويأتي قصف غزة في وقت يتأهب الفلسطينيون بالقطاع للبدء في احتجاج يستمر ستة أسابيع بإقامة مدينة خيام قرب السياج الحدودي للمطالبة بحق اللاجئين في العودة، في وقت كثف جيش الاحتلال نشر قواته على الحدود.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

عثرت الطواقم الطبية الفلسطينية اليوم بغزة على جثمانيْ مواطنيْن استشهدا جراء قصف الاحتلال لعدة مواقع للمقاومة بالقطاع بعد إصابة أربعة جنود إسرائيليين في انفجار عبوة ناسفة على الحدود مع القطاع.

استشهد الشاب الفلسطيني أعمير عمر شحادة برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، في قرية عوريف جنوب نابلس بالضفة الغربية، خلال مواجهات اندلعت بين شبان ومستوطنين من مستوطنة يتسهار.

قال رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية غادي إيزنكوت إن التطورات على الساحة الفلسطينية تنذر بالتصعيد، وذلك في إشارة إلى أحداث مقبلة كيوم الأرض وذكرى إقامة دولة إسرائيل ونقل السفارة الأميركية للقدس.

المزيد من اعتداءات عسكرية
الأكثر قراءة