جلسة طارئة لمجلس الأمن حول غزة

التصعيد الإسرائيلي أسفر عن 15 شهيدا ومئات الجرحى (رويترز)
التصعيد الإسرائيلي أسفر عن 15 شهيدا ومئات الجرحى (رويترز)

يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة  خلال ساعات لبحث الأوضاع في قطاع غزة، وذلك بناء على طلب من الكويت العضو العربي الوحيد في المجلس.

وقال مراسل الجزيرة في واشنطن إن رئاسة مجلس الأمن قررت -بناء على طلب من الكويت- عقد جلسة مشاورات حول الأوضاع في الأراضي الفلسطينية مساء اليوم الجمعة عند الساعة السادسة والنصف بتوقيت نيويورك (الواحدة والنصف بعد منتصف الليل بتوقيت مكة المكرمة).

من جهته، قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إنه تم التقدم بطلب لعقد جلسة طارئه لمجلس الأمن "لوقف وإدانة المجزرة التي ترتكب في قطاع غزة".

وفي هذا السياق، كلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور باتخاذ الإجراءات الفورية اللازمة لطلب الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وقال السفير منصور إنه بناء على تعليمات الرئيس عباس أجرى الاتصالات اللازمة مع مجلس الأمن كي يتحمل مسؤولياته بتوفير الحماية للسكان المدنيين من بطش جيش الاحتلال الإسرائيلي عقب ارتكابه مجرزة بحق الشعب الفلسطيني اليوم أثناء إحياء الذكرى 42 ليوم الأرض.

وانتهى اليوم الأول من مسيرات العودة في قطاع غزة باستشهاد 15 فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال، وإصابة 1416 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. وأعلن الرئيس الفلسطيني الحداد يوم غد.

المصدر : الجزيرة + وكالات