احتجاج لاختطاف إمام بعدن ومحاولة اغتيال آخر بتعز

المحتجون حمّلوا أمن عدن المسؤولية الكاملة عن سلامة الشيخ عمر دوكم (الجزيرة)
المحتجون حمّلوا أمن عدن المسؤولية الكاملة عن سلامة الشيخ عمر دوكم (الجزيرة)

نظم أبناء مدينة كريتر بمحافظة عدن وقفة احتجاجية بعد صلاة الجمعة تنديدا بجريمة اختطاف إمام وخطيب مسجد الذهيبي الشيخ نضال باحويرث، في حين نجا خطيب مسجد العيسائي الشيخ عمر دوكم من محاولة اغتيال تعز (جنوبي غربي البلاد).

وأكد المشاركون أن ما تعرض له باحويرث يعد سلوكا خارجا عن النظام والقانون، وحمّلوا أمن عدن المسؤولية الكاملة عن سلامته. وتحتجز إدارة أمن عدن الشيخ باحويرث، بحسب أحد أفراد أسرته.

ويعد باحويرث من أبرز الشخصيات الاجتماعية بمديرية كريتر ومحافظة عدن، وتقلد منصب أمين عام المجلس المحلي بمديرية كريتر.

وفي مدينة تعز، أصيب إمام وخطيب جامع العيسائي الشيخ عمر دوكم بجروح خطيرة حينما نجا من محاولة اغتيال عقب خروجه من المسجد، في حين قتل صديقه الذي كان بجانبه.

وقالت مصادر الجزيرة إن مجهولين أطلقوا وابلا من الرصاص تجاه الشيخ دوكم ولاذوا بالفرار وأسعفه المواطنون للمستشفى في حالة خطرة في محاولة اغتيال هي الأولى التي تستهدف خطيب مسجد في تعز.

ويعد الشيخ عمر دوكم من نشطاء الثورة الشبابية السلمية في اليمن، وهو من أبرز الشخصيات التي حذرت من أدوار تقوم بها أجهزة وصفها بالمشبوهة لصناعة التطرف والإرهاب في المدينة مستغلة وجود فراغ لأجهزة الدولة.

المصدر : الجزيرة