بيوم المياه العالمي.. اليمنيون يعيشون على الصهاريج

الحرب الدائرة في اليمن منذ ثلاث سنوات سببت أوضاعا إنسانية صعبة (رويترز)
الحرب الدائرة في اليمن منذ ثلاث سنوات سببت أوضاعا إنسانية صعبة (رويترز)

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن أكثر من نصف اليمنيين يجدون صعوبة في الحصول على مياه نظيفة، وإن 90% من سكان البلاد يعتمدون على الصهاريج للحصول على المياه.

وأوضحت اللجنة في تغريدة على موقع تويتر بمناسبة اليوم العالمي للمياه الموافق 22 مارس/آذار أن 15 مليون يمني (أكثر من نصف السكان) يجدون صعوبة في الحصول على مياه نظيفة.

وأضافت أن 90% من السكان يعتمدون على المياه التي تنقل إلى مدنهم في صهاريج، وأشارت في هذا السياق إلى أن ما يزيد على مليون يمني أصيبوا بمرض الكوليرا العام الماضي.

وذكرت اللجنة أنه مع حلول موسم الأمطار تلوح في الأفق موجة جديدة لانتشار هذا المرض.

وتسببت الحرب الدائرة في اليمن منذ ثلاث سنوات بأوضاع إنسانية صعبة، حيث بات 80% من مجموع السكان بحاجة إلى مساعدات.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

حمّلت كيت غيلمور نائبة المفوض السامي لحقوق الإنسان التحالف العربي بقيادة السعودية؛ مسؤولية أكثر من 60% من حالات القتل في اليمن. كما حمّلت الحوثيين وحلفاءهم مسؤولية الانتهاكات الحقوقية هناك.

بلغ عدد المواليد الجدد منذ بدء القتال باليمن في مارس/آذار 2015 ثلاثة ملايين، وبالنسبة لهم هكذا بدت الأيام الألف الأولى من حياتهم قصفا وجوعا ومرضا، وحياة مهددة كل يوم.

قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إنه تجب مساءلة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال محادثاته في واشنطن، عن الفظائع المرتكبة في اليمن من قبل التحالف السعودي الإماراتي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة