التحالف مسؤول عن 60% من حالات القتل باليمن

الحرب المتواصلة في اليمن منذ عدة سنوات تسببت في مقتل أكثر من 9200 شخص
الحرب المتواصلة في اليمن منذ عدة سنوات تسببت في مقتل أكثر من 9200 شخص

حمّلت كيت غيلمور نائبة المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة التحالف العربي بقيادة السعودية؛ مسؤولية أكثر من 60% من حالات القتل في اليمن في خضم الحرب التي يخوضها هناك دعما للحكومة الشرعية في مواجهة الحوثيين.

كما حمّلت المسؤولة الأممية جماعة الحوثي والأطراف الموالية لها في الساحة اليمنية المسؤولية عن انتهاكات حقوق الإنسان هناك.

وقالت أثناء تقديمها ملاحظات شفهية أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف إن عدد القتلى المدنيين بلغ 700 في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وتوقفت غيلمور عند انتشار الأمراض في اليمن كالكوليرا التي أصابت نحو مليون شخص. ودعت إلى إفساح المجال أمام وصول المساعدات الإنسانية، مؤكدة على ضرورة أن يبذل المجتمع الدولي جهودا أكبر لمحاسبة المسؤولين عن تلك الأزمة الإنسانية.

وتقود السعودية منذ مارس/آذار 2015 تحالفا عربيا يشن حربا في اليمن دعما للحكومة بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي في مواجهة الحوثيين الذين استولوا على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى من البلاد.

وقتل أكثر من 9200 شخص وأصيب عشرات الآلاف في تلك الحرب التي يصفها البعض بأنها حرب أهلية، بينما يصفها آخرون بأنها حرب بالوكالة بين القوتين الإقليميتين السعودية وإيران.

المصدر : الجزيرة